الإثنين 20 مايو / مايو 2024

حدود مشتعلة في جنوب لبنان.. قصف إسرائيلي وأضرار في شبكة الكهرباء

حدود مشتعلة في جنوب لبنان.. قصف إسرائيلي وأضرار في شبكة الكهرباء

Changed

 أعلن حزب الله استهدافه ‌‌‌‌‌‌‏‌‏‌‌تجمعًا ‏لجنود الاحتلال الإسرائيلي في تلة الطيحات "بالأسلحة الصاروخية" وتحقيق إصابات مباشرة - الأناضول
أعلن حزب الله استهدافه ‌‌‌‌‌‌‏‌‏‌‌تجمعًا ‏لجنود الاحتلال الإسرائيلي في تلة الطيحات "بالأسلحة الصاروخية" وتحقيق إصابات مباشرة - الأناضول
طال القصف المدفعي الإسرائيلي أطراف طير حرفا والضهيرة وأطراف علما الغربية ووادي حسن مجدلزون، في جنوب لبنان.

يتواصل القصف الإسرائيلي على جنوب لبنان، حيث استهدفت الغارات اليوم الأربعاء عدة بلدات حدودية، فيما رد حزب الله باستهدافه مواقع عسكرية للاحتلال. 

وطال القصف المدفعي أطراف طير حرفا والضهيرة وأطراف علما الغربية ووادي حسن مجدلزون، في جنوب لبنان.

وبحسب وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، كان القصف الإسرائيلي قد استهدف ليلًا أطراف بلدات رامية والناقورة وعلما الشعب وعيتا الشعب والضهيرة وأودية محيطة ببلدات زبقين والناقورة بقذائف المدفعية الثقيلة، ما أدى إلى أضرار جسيمة في شبكة الكهرباء في بلدة الضهيرة، التي باتت بمعظمها على الأرض.

من جانبه، أعلن حزب الله استهدافه ‌‌‌‌‌‌‏‌‏‌‌تجمعًا ‏لجنود الاحتلال الإسرائيلي في تلة الطيحات، "بالأسلحة الصاروخية" وتحقيق إصابات مباشرة.

إلى ذلك، أفاد مراسل "العربي" من الجولان أحمد جرادات، بأن صواريخ استهدفت منطقة المنارة في الجليل الأعلى بفلسطين المحتلة انطلقت من لبنان.

وذكر مراسلنا أن منطقة "المنارة" تعرضت طوال الفترة الأخيرة لعمليات إطلاق صواريخ من لبنان.

وأخلت إسرائيل "المنارة" من المستوطنين مع بداية العدوان على غزة وما يرافقه من توتر على جبهة جنوب لبنان، ما يفسر عدم وقوع إصابات في المنطقة، وفق جرادات.

"مستعدون للحرب"

وشهد يوم أمس الثلاثاء استهدف حزب الله مواقع إسرائيلية عدة بصواريخ "بركان" الثقيلة، مقابل غارات شنتها طائرات الاحتلال على عدد من البلدات اللبنانية.

وحتى وقت متقدم من مساء أمس قام الجيش الإسرائيلي بعملية تمشيط واسعة لأطراف بلدة الناقورة الجهة الشرقية في محيط جل العلام واللبونة بالأسلحة الرشاشة تبعها إطلاق قذيفتين على أحراج اللبونة. 

وكان وزير الأمن الإسرائيلي يوآف غالانت قال أن الجيش الإسرائيلي سيتحرّك قريبًا جدًا عند الحدود مع لبنان. وأبلغ الجنود المتمركزين قرب الحدود مع غزة أنهم سيغادرون المنطقة للانتقال إلى الشمال.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close