الأحد 19 مايو / مايو 2024

في الربع الثاني من 2024.. الدنمارك ستسلّم أوكرانيا مقاتلات إف-16

في الربع الثاني من 2024.. الدنمارك ستسلّم أوكرانيا مقاتلات إف-16

Changed

طائرة إف 16
قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن الطيارين الأوكرانيين أتقنوا قيادة مقاتلات إف 16- رويترز
أكد الرئيس فولوديمير زيلينسكي أن الطيارين الأوكرانيين أتقنوا قيادة المقاتلات التي يأمل في رؤيتها تحلق في أجواء البلاد هذا العام.

كشفت كوبنهاغن اليوم السبت أن المقاتلات الأميركية الصنع من طراز إف-16 التي ستقدّمها لأوكرانيا كهبة، سيتمّ تسليمها لكييف في الربع الثاني من عام 2024 بعد الانتهاء من تدريب الطيارين.

وأفادت وزارة الدفاع الدنماركية في بيان: "بحسب الجدول الزمني الحالي ستسلّم الهبة في الربع الثاني من 2024"، بينما يجري حاليًا تدريب الطيارين الأوكرانيين على الأراضي الدنماركية، وفقًا لما أفادت به وكالة "فرانس برس".

وأضافت الوزارة: "علينا خصوصًا الانتهاء من تدريب الطواقم الأوكرانية التي ستتولى تشغيل الطائرات بعد تسليمها".

ووعدت الدنمارك التي تستبدل طائراتها من طراز إف-16 بأخرى أكثر حداثة من طراز إف-35، أوكرانيا بتسليمها 19 مقاتلة. ومن المقرر أن تقدم هولندا التي تشارك بدورها في تدريب الطيارين الأوكرانيين، 42 طائرة لكنها لم تكشف عن الجدول الزمني.

عوامل عدة تؤثر على التدريب

وأكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في رسالته للعام الجديد أن الطيارين الأوكرانيين أتقنوا قيادة المقاتلات التي يأمل في رؤيتها تحلق في أجواء البلاد هذا العام.

وحذرت الوزارة الدنماركية من أن "الجدول الزمني للتدريب رهن عوامل عدة مثل الظروف المادية والأحوال الجوية". ومنذ فبراير/ شباط 2022، بلغ الدعم العسكري الذي تقدمه الدنمارك لأوكرانيا 16,8 مليار كرونة (2,2 مليار يورو).

وكان رئيس الوزراء الأوكراني قد أكد الأربعاء أن كييف تعوّل على دعم مالي منتظم من حلفائها الغربيين، مرجحًا أن تكون بحاجة لنحو 37 مليار دولار هذا العام.

وجاءت تصريحاته على وقع شكوك إزاء مساعدات الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة لأوكرانيا، في وقت يعاني الجانبان انقسامات سياسية.

وقال دنيس شميهال في اجتماع حكومي: إن "احتياجات هذا العام تتخطى 37 مليار دولار. نعوّل على مساعدة منتظمة وثابتة وفي حينها من شركائنا".

في المقابل، تلقت أوكرانيا 42,6 مليار دولار من التمويلات الخارجية في 2023، اتخذ 27% منها شكل تبرعات وفق شميهال، الذي أشار إلى الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وصندوق النقد الدولي واليابان وكندا وبريطانيا والبنك الدولي باعتبارهم الداعمين الرئيسيين لأوكرانيا.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close