الأربعاء 8 فبراير / فبراير 2023

قلة التكلفة.. أسباب عدة لاعتماد الأردنيين على الجفت والحطب للتدفئة

قلة التكلفة.. أسباب عدة لاعتماد الأردنيين على الجفت والحطب للتدفئة

Changed

نافذة على "العربي" حول الحلول البديلة للتدفئة خلال الشتاء في الأردن (الصورة: غيتي)
يتم الاعتماد على مادتي الجفت والحطب، بسبب قلة التكلفة قياسًا بأسعار المحروقات المرتفعة بالأردن (السولار والكاز).

يلجأ الكثير من الأردنيين إلى شراء "الجفت"، وهو بقايا حب الزيتون بعد عصره والحطب، بغرض التدفئة، في ظل الارتفاع المتزايد لأسعار الكاز.

وأوضح المواطن الأردني يوسف المومني لـ "العربي"، أنه في بداية موسم الشتاء، كل السكان يعمدون إلى تجهيز وسائل التدفئة وتسمى "مونة التدفئة".

وأضاف قائلًا: يتم الاعتماد على مادتي الجفت والحطب، بسبب قلة التكلفة قياسًا بأسعار المحروقات المرتفعة بالأردن (السولار والكاز)، وكذلك أن هذه المواد تعطي دفئًا يتناسب مع انخفاض درجة الحرارة.

الخيار الأمثل

وفي هذا الإطار، قال المتخصص بالطاقة والنفط هاشم عقل، إن الأردن شهد ارتفاعًا على المحروقات المستخدمة في التدفئة العام الماضي، رغم أنه جرى تثبيت سعر الكاز في حال ارتفاعه عالميًا.

وأضاف عقل في حديث لـ "العربي" من عمّان، أنه في الشهور الأخيرة ارتفعت الأسعار عقب الحرب الأوكرانية، إذ إنه في عام 2020 كان استهلاك الكاز 135 مليون لتر مقابل 185 مليون لتر عام 2022.

ولفت عقل، إلى "أنه كان استهلاك الكاز 90 ألف لتر يومًا، لكن بعد تطبيق القرار الحكومي حول خفض سعر لتر الكاز بات بمتناول يد الجميع، وسط زيادة الطلب عليه بنسبة ثمانية أضعاف".

واستدرك قائلًا: "كان الخيار الأمثل اقتصاديًا هو التوجه للحطب والجفت، لكن راهنًا بات خيارًا ثانويًا وبمتناول يد جميع الشرائح".

ولفت عقل، إلى أن "قضية أسعار المحروقات هي مشكلة للحكومة والمواطن، من ناحية تكلفة استيرادها، مما ينعكس على جيب المواطن من خلال الضريبة المفروضة عليها، إلا أن هناك تطبيقا للسقوف السعرية بما يسمح للشركات بالتنافس بالسعر المحدد، لأن مصلحة الدولة هو تحقيق إيرادات أعلى".

وأضاف: "الحل الوحيد لحل مشكلة الطاقة في الأردن هو الطاقة المتجددة كون البلد لديه حزام شمسي لتوليدها، فضلًا عن طاقة الرياح، خاصة أنه في مشاريع في البلاد، إضافة لوجود مخزون من الزيت الصخري الهائل لتوليد الكهرباء عبر الحرق".

وخلص إلى "أن التوجه الكهربائي مع دول الجوار عبر الربط الكهربائي هو خيار جديد في تحقيق فائض".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close