السبت 2 مارس / مارس 2024

لإيصال المساعدات.. ألمانيا تدعو روسيا إلى الضغط على النظام السوري

لإيصال المساعدات.. ألمانيا تدعو روسيا إلى الضغط على النظام السوري

Changed

وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة يكشف لـ"العربي" مستجدات الوضع في الشمال السوري بعد الزلزال (الصورة: غيتي)
أكدت وزيرة الخارجية الألمانية على وجوب أن يمارس كل اللاعبين الدوليين ومن بينهم روسيا الضغط على النظام السوري لضمان وصول المساعدات لضحايا الزلزال.

دعت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك اليوم الثلاثاء، روسيا إلى المساعدة في الضغط على سوريا للسماح بدخول المساعدات الإنسانية لضحايا زلزال أمس الإثنين بسرعة ومن دون أي عقبات إضافية.

وفي مؤتمر صحافي في برلين مع وزير الخارجية الأرميني أرارات ميرزويان، قالت بيربوك: "لا بد أن يمارس كل اللاعبين الدوليين، ومن بينهم روسيا، الضغط على النظام السوري لضمان وصول المساعدات الإنسانية للضحايا".

وأضافت: "من المهم تنحية الأسلحة جانبًا الآن وتركيز كل الجهود في المنطقة على المساعدات الإنسانية وعلى انتشال الضحايا وحمايتهم"، موضحة أن كل دقيقة تحدث فارقًا.

ومع ارتفاع العدد المؤكد للضحايا في سوريا إلى أكثر من 1600، رجحت فرق إنقاذ على الخطوط الأمامية للحرب المستمرة منذ 11 عامًا في البلاد أن المئات ما زالوا تحت الأنقاض.

وأفادت كبيرة مسؤولي الطوارئ في منظمة الصحة العالمية أديلهيد مارشانج، بأن سوريا بحاجة إلى مساعدات إنسانية ضخمة بعد الزلزال الذي تسبب في "أزمة على رأس أزمات متعددة".

وتُرسل المساعدات إلى سوريا، التي لا تربطها بألمانيا علاقات رسمية، عبر المنظمات الدولية غير الحكومية.

وأعلنت بيربوك أن بلادها ستقدم مليون يورو إضافية إلى مؤسسة "مالتيزر إنترناشونال"، وأنها تعمل على إتاحة المزيد من المساعدات المالية لمنظمات دولية غير حكومية أخرى في البلاد.

وفيما تستمر عمليات البحث بعد الزلزال الذي في وقع أنحاء سوريا، أكد وزير الصحة بالحكومة السورية المؤقتة مرام الشيخ،. في حديث لـ"العربي"، أن الشمال السوري يعاني من "كارثة إنسانية بكل ما للكلمة من معنى".

وأضاف الشيخ من أعزاز، أن الزلزال دمّر قرابة 600 بناء بشكل كلي، و300 بناء بشكل جزئي، مشيرًا إلى وجود العديد من الأشخاص العالقين تحت الأنقاض، سُمع صراخهم من تحت الردم خلال إجراء جولة ميدانية للمنطقة.

المصادر:
العربي - رويترز

شارك القصة

تابع القراءة
Close