الجمعة 22 أكتوبر / October 2021

 كورونا يهدّد ثلاثة ملايين نازح.. مشافي الشمال السوري تغص بالمصابين

 كورونا يهدّد ثلاثة ملايين نازح.. مشافي الشمال السوري تغص بالمصابين
الإثنين 27 سبتمبر 2021

تعاني مشافي الشمال السوري من بلوغها الطاقة الاستعابية القصوى بمرضى كورونا. ويغص مشفى الزراعة وغيره من مشافي شمال إدلب بالمرضى بعد الانتشار الكبير والمتسارع للفيروس في الأيام القليلة الماضية، حيث بلغ عدد الإصابات قرابة الـ 250 ألف إصابة في معدل 1200 إصابة يوميًا. 

وأطلق الطاقم الطبي في المنطقة تحذيرات بسبب عدم وجود أي غرفة للعناية بالمرضى في الحالات المتقدمة، بعد أن سُجلت حالات وفاة لمرضى في اليومين الماضيين بسبب عدم وجود شواغر في قسم الإنعاش. وتتوفر الشواغر في حالة واحدة وهي بعد وفاة أحد المرضى. 

ويؤكد طبيب العناية المركزة في مستشفى الزراعة محمد العبدالله خطورة الوضع. ويقول في حديث إلى "العربي": "لا توجد أسرّة شاغرة في العناية المشددة في المشفى الذي يضم 30 سريرًا في قسم العناية المركزة وجميعها ممتلئة بحالات صحية حرجة جدًا". 

ويعيش يوسف مع أطفاله في مخيّم أهل التح شمال إدلب بغياب زوجته وإحدى بناته بعدما أصيبتا بالفيروس إثر انتشاره بين العديد من أبناء هذا المخيم والمخيمات الأخرى.

كما تعرّض عدد من أقربائه للإصابة أيضًا. ولم يجد حلًا لمواجهة الفيروس سوى الجلوس والترقب داخل الخيمة. ويقول يوسف في حديث إلى "العربي": "نحن نعاني من وضع صعب، فلا نستطيع أن نحجر أنفسنا داخل الخيمة لأن خدمات المياه والطعام مشتركة ونعجز عن تأمين الأدوية لأنها باهظة الثمن".  

وأطلق الأطباء تحذيرات لساكني المخيّم حيث يهدّد الفيروس أكثر من ثلاثة ملايين نازح بالإصابة بسبب غياب وسائل الوقاية وعدم قدرتهم على تطبيق وسائل التباعد الاجتماعي أو توفير ظروف العزل المناسبة داخل الخيام. 

المصادر:
العربي

شارك القصة

مجتمع - العالم
منذ 35 دقائق
الحادث وقع في مصنع لإنتاج المتفجرات الصناعية المعدة للاستخدام المدني (غيتي)
الحادث وقع في مصنع لإنتاج المتفجرات الصناعية المعدَّة للاستخدام المدني (غيتي)
شارك
Share

بحسب وزارة الطوارئ الروسية فإن الحادث وقع في مصنع "إلاستيك" لتصنيع المتفجرات الصناعة المعدَّة للاستخدام المدني ويتبع السلطات الحكومية في روسيا.

مجتمع - العالم
منذ 2 ساعات
أعلنت الشرطة أن المسلحين قتلوا الضحايا بإطلاق الرصاص عليهم أو طعنًا بالسكاكين (أرشيف-غيتي)
أعلنت الشرطة أن المسلحين قتلوا الضحايا بإطلاق الرصاص عليهم أو طعنًا بالسكاكين (أرشيف - غيتي)
شارك
Share

هاجم مسلحون مدرسة إسلامية داخل المخيم الذي يقع على الحدود بين بنغلادش وبورما، حيث تصاعد التوتر بعد مقتل أحد زعماء الروهينغيا قبل أسابيع.

مجتمع - العالم
منذ 3 ساعات
تصاعدت وتيرة الهجمات بالعبوات الناسفة في بوركينا فاسو منذ عام 2018 (غيتي)
تصاعدت وتيرة الهجمات بالعبوات الناسفة في بوركينا فاسو منذ عام 2018 (غيتي)
شارك
Share

تواجه بوركينا فاسو، ولا سيّما مناطقها الشمالية والشرقية، هجمات من متشدّدين منذ عام 2015، خلّفت أكثر من 1500 قتيل.

Close