الأحد 21 أبريل / أبريل 2024

مدرب جديد للمنتخب.. الاتحاد المصري يطيح بالبرتغالي فيتوريا

مدرب جديد للمنتخب.. الاتحاد المصري يطيح بالبرتغالي فيتوريا

Changed

عجز فيتوريا عن تحقيق فوز واحد في رحلته ببطولة أمم إفريقيا
عجز فيتوريا عن تحقيق أي فوز خلال رحلته ببطولة أمم إفريقيا - رويترز
أسدل الاتحاد المصري الستار على رحلة المدرب البرتغالي روي فيتوريا في المنتخب الوطني بعد الإخفاق الكبير في كأس الأمم الإفريقية.

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم أمس الأحد، عن إقالة مدرب المنتخب الأول البرتغالي روي فيتوريا، بعد النتائج المخيبة التي حققها "الفراعنة" خلال بطولة كأس الأمم الإفريقية الجارية في ساحل العاج. 

وسجل منتخب مصر خلال البطولة مسيرة لم تشهدها الكرة المحلية منذ 1992، حيث عجز "الفراعنة" عن تحقيق أي فوز في رحلتهم التي قادها فيتوريا.

فتعادل المنتخب في 3 مباريات خلال الدور الأول، قبل أن يخفق أمام نظيره الكونغولي بالدور الثاني، ويخسر بضربات الترجيح بعد التعادل 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة، ويودع البطولة.

يعتبر يوسف من أهم الأسماء في نادي الأهلي - أكس
يعتبر يوسف من أهم الأسماء في نادي الأهلي - أكس

وقال اتحاد اللعبة المصري في بيان نشره على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، إنه قرر عقب اجتماع له لمناقشة التقارير الفنية والإدارية بشأن مشاركة المنتخب في البطولة القارية "توجيه الشكر للبرتغالي روي فيتوريا المدير الفني لمنتخب مصر، وجهازه المعاون مع دراسة السير الذاتية للمدربين الأجانب وعرضها في الاجتماع القادم".

وقرر الاتحاد المصري في البيان نفسه "الموافقة علي تعيين محمد يوسف مدربًا عامًا لمنتخب مصر الأول لحين اختيار مدير فني أجنبي وتشكيل باقي الجهاز".

"أسباب" فيتوريا

وكان يوسف مديرًا فنيًا للنادي الأهلي، الذي لعب له في السابق لسنوات طويلة كواحد من أفضل المدافعين الذين مروا على تاريخ النادي، وهو يبلغ اليوم من العمر 54 عامًا. 

وسبق ليوسف أن قاد الأهلي لحصد لقب دورى أبطال إفريقيا عام 2013، حيث تولى تدريب النادي حينها بشكل مؤقت، وهو الأمر الذي تكرر في "القلعة الحمراء" أكثر من مرة. 

إلى ذلك، قالت تقارير صحفية مصرية إن فيتوريا قدم السبت الماضي تقريرًا مفصلًا لاتحاد اللعبة في القاهرة، عن أساب خروج المنتخب من البطولة الإفريقية التي تملك مصر عددًا قياسيًا في حصد لقبها، حيث فاز الفراعنة سبع مرات بكأس الأمم الإفريقية تاريخيًا.

وذكرت صحيفة "اليوم السابع"، أن فيتوريا أكد في تقريره أن الرطوبة والطقس السيئ في ساحل العاج، أثرا سلبًا على مستوى معظم اللاعبين الذين لم يتأقلموا مع الجو هناك وتأثر مستواهم بشدة.

كذلك، أفاد فيتوريا في تقريره بأن الإصابات التي ضربت المنتخب لعبت دورًا كبيرًا في سوء النتائج، لا سيما مع إصابة النجم محمد صلاح، الذي غاب خلال المباراتين الأخيرتين في البطولة، إضافة لإصابة كل من أحمد نبيل "كوكا"، وأسامة جلال، ومحمد الشناوى، وإمام عاشور، وعمر مرموش، وهو ما أثر أيضًا على اللاعبين.

المصادر:
العربي - صحف مصرية

شارك القصة

تابع القراءة
Close