الأحد 14 أبريل / أبريل 2024

وصف المدير القادم بـ"الأحمق".. هل يريد ماسك الاستقالة من إدارة تويتر؟

وصف المدير القادم بـ"الأحمق".. هل يريد ماسك الاستقالة من إدارة تويتر؟

Changed

نافذة على "العربي" تسلط الضوء على عزم إيلون ماسك التنحي عن إدارة تويتر (الصورة: الأناضول)
طرح ماسك استفتاء على حسابه في تويتر، يسأل فيه مستخدمي الموقع عن رأيهم في تركه لمنصبه، فكانت النتيجة أن 57% أجابوا بنعم.

واصل الملياردير الأميركي إيلون ماسك إثارة الجدل بعد تغريدة مفاجئة قال فيها إنه سيتنحى عن منصب الرئيس التنفيذي لشركة تويتر بمجرد أن يجد شخصًا "أحمق" يتولى المنصب.

ويأتي هذا الإعلان بعد أكثر من يوم من الصمت تجاه الاستطلاع الذي أطلقه ماسك بنفسه عبر المنصة، وأيدت فيه الغالبية من مستخدمي تويتر تنحيه عن منصبه في الشركة.

طرح استفتاء

وطرح ماسك استفتاء على حسابه في تويتر، يسأل فيه مستخدمي الموقع عن رأيهم في تركه لمنصبه، فكانت النتيجة أن 57% أجابوا بنعم.

وأثار ماسك الذي يرأس خصوصًا شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية، جدلًا واسعًا منذ أن استحوذ على منصّة تويتر للتواصل في أكتوبر/ تشرين الأول مقابل 44 مليار دولار. وانخفض سعر سهم المنصة بمقدار الثُلث منذ أن اشترى ماسك المنصّة.

ومنذ استحواذه على تويتر، فصل ماسك نصف كبار الموظفين في الشركة، وأعاد تفعيل حساب الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب وألغى سياسة مكافحة المعلومات المضلّلة بشأن كوفيد-19.

كما جمّد ماسك حسابات بعض الصحافيين، ومنع الترويج عبر تويتر لمنصات اجتماعية منافسة، قبل أن يعود عن ذلك. وأثارت هذه التغييرات الكثيرة انتباه صنّاع القرارات السياسية في كلّ من الولايات المتحدة وأوروبا.

وطرح "العربي" سؤالًا عبر تويتر، حول ما إذا كان ماسك سيلتزم بنتائج الاستفتاء ويستقيل بالفعل، حيث أجاب 63 بـ "لا" و37 أجابوا بـ "نعم".

"رجل عبقري"

وفي هذا الإطار، قال رائد سمور الخبير في التقنيات الحديثة وأمن المعلومات، إن الاستفتاء جاء من أجل حفظ ماء وجه ماسك في مغادرة المنصة حيث تعاني من الجانب الإداري وأصبح ماسك صاحب القرار الواحد بعدما كان فيها مجلس إدارة.

وأضاف سمور في حديث لـ "العربي" من عمّان، أن ماسك يريد أن تعود الديمقراطية إلى منصة تويتر ويعد لها الرأي والرأي الآخر.

ولفت سمور، إلى أن المنصة تعتاش على الإعلانات بنسبة 90% من دخلها، وبالتالي عندما جاء ماسك انسحبت شركات، ولذلك تركه للمنصب سيعيد تلك الشركات.

واستدرك قائلًا: "إن من سيأتي خلفًا لماسك سيكون مديرًا تنفيديًا لما يريده ماسك، لكن مع ذلك من يستطيع أن يعمل ضمن مزاجية ماسك حيث يقال: إن هناك مديرًا إداريًا من شركة تيسلا هو من سوف يخلف ماسك وهو شخصية مناسبة للمهمة الكبرى".

ونوه سمور، إلى "أن أزمة تويتر تؤثر على بقية شركات ماسك والتي كانت ناجحة ومؤثرة في البورصة العالمية".

وذهب سمور للقول: "إن وصف ماسك للمدير القادم لتويتر بـ الأحمق، أراد من خلاله أن يظهر للجمهور بأنه رجل عبقري ويمتلك ما يمتلكه من الأدوات ولديه قدرة على مزاحمة دول في إطلاق أقمار صناعية".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close