الجمعة 24 مايو / مايو 2024

"أبطال أوروبا".. سان جيرمان يهزم برشلونة ودورتموند يقصي أتلتيكو مدريد

"أبطال أوروبا".. سان جيرمان يهزم برشلونة ودورتموند يقصي أتلتيكو مدريد

Changed

صراع هوائي بين الباريسيين والكاتالونيين
صراع هوائي بين الباريسيين والكاتالونيين- غيتي
ثأر باريس سان جيرمان للريمونتادا التاريخية لبرشلونة في عام 2017 بإقصاء هذا الأخير على أرضه من دوري أبطال أوروبا، حيث سيلتقي في نصف النهائي مع دورتموند الألماني.

ألحق باريس سان جيرمان الفرنسي بفريق برشلونة، أمس الثلاثاء، هزيمة قاسية وأخرج النادي الكاتالوني من منافسات دوري أبطال أوروبا، حيث قلب تخلّفه ذهابًا على أرضه 2-3 إلى فوز 4-1 في معقل المنافس، مستغلًا النقص العددي في صفوف "البلوغرانا" ليبلغ الدور نصف النهائي من المسابقة. 

وأطاح الباريسيون بأحلام المدرب تشافي هيرنارديز، الذي كان يمني النفس بعودة فريقه إلى مصاف الكبار بين الأندية الأوروبية، حيث دخل المباراة متسلحًا بسلسلة من 13 مباراة من دون خسارة، حقق خلالها الفوز في مبارياته الست الأخيرة في مختلف المسابقات.

"نقطة التحول"

وسجل النجم الفرنسي كيليان مبابي هدفين في الشوط الثاني، بعد أن أكمل برشلونة المباراة بعشرة لاعبين، لحوالي ساعة من المباراة، حيث كانت نقطة التحوّل باللقاء في طرد مدافعه الإوروغوياني رونالدو أراوخو عند الدقيقة 29.

وثأر سان جيرمان لـ"الريمونتادا" التاريخية، التي حققها برشلونة أمامه خلال ربع النهائي للبطولة نفسها عام 2017، حيث كان الباريسيون قد تقدموا في العاصمة الفرنسية 4-0، ليرد الفريق الكاتالوني بسداسية مقابل هدف على أرضه، ويقصي سان جيرمان من المنافسة.

وأجرى لويس إنريكي مدرب سان جيرمان ثلاثة تغييرات على الفريق الذي خسر في الذهاب، وكان إشراك برادلي باركولا في الهجوم حاسمًا، إذ شكل الجناح الفرنسي تهديدًا مستمرًا لدفاع برشلونة في التحرك على الجانب الأيسر، الذي سيطر باريس سان جيرمان عليه منذ البداية.

تألق مبابي أمس وسجل هدفين لفريقه
تألق مبابي أمس وسجل هدفين لفريقه - إكس

سير المباراة

وتقدم برشلونة بعد 12 دقيقة فقط من صفارة البداية عبر البرازيلي رافينيا، بعدما راوغ الأمين جمال دفاع سان جيرمان على الجانب الأيمن ومرر كرة متقنة نحو البرازيلي الذي أسكن الكرة في الشباك. إلا أن باريس سان جيرمان استغل طرد أراوخو بعد خطأ على باركولا الذي كان في وضع انفراد بطريقة مثالية.

وتمكن عثمان ديمبلي، لاعب برشلونة السابق، من تسجيل هدف التعادل لصالح سان جيرمان، قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول بعد تمريرة عرضية منخفضة رائعة من باركولا. وواصل الفريق الفرنسي الضغط في الشوط الثاني حتى تمكن فيتينيا من وضع الضيوف في المقدمة بعد 54 دقيقة.

وجاء الهدف بعد ركلة ركنية نفذها ديمبلي باتجاه أشرف حكيمي العائد، الذي مرر الكرة إلى فيتينيا غير المراقب خارج المنطقة ليطلق تسديدة من مسافة بعيدة سكنت شباك برشلونة. ولم يتوقف ضغط سان جيرمان حتى حصل على ركلة جزاء في الدقيقة 61 بعد عرقلة جواو كانسيلو لديمبلي، سددها مبابي في الزاوية العليا بنجاح.

كان طرد أراوخو نقطة التحول في المباراة
كان طرد أراوخو نقطة التحول في المباراة- إكس

وبينما حاول برشلونة تسجيل هدف لدفع المباراة نحو وقت إضافي، استفاد مبابي من هجمة مرتدة ليسجل من مسافة قريبة قبل دقيقة على نهاية الوقت الأصلي ويحسم فريقه مقعده في قبل النهائي. 

وقال ديمبلي لمحطة "كنال بلس" الفرنسية: "الجميع آمن بذلك (التأهل) ولم نستسلم، لقد كنا نعلم أننا سنسجل الأهداف، وكان عملًا رائعًا من الفريق بأكمله، كما كانت خطط المدرب مثالية. لقد بذلنا جهدًا كبيرًا بعد استقبال الهدف الأول، أما التأهل إلى قبل النهائي فهو حدث كبير. وسنبذل قصارى جهدنا للوصول إلى النهائي". 

دورتموند: يا للعجب! 

وسيلتقي سان جيرمان في نصف النهائي بفريق دورتموند الألماني، الذي أقصى أتلتيكو مدريد في مباراة مثيرة، وتأهل إلى المربع الذهبي للمرة الأولى منذ عام 2013، بعدما تغلب 4-2 على ضيفه الإسباني في ملعب سيغنال إيدونا بارك. 

وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بفوز أتلتيكو 2-1 على ملعب ميتروبوليتانو بإسبانيا، لكن دورتموند أنهى الشوط الأول، أمس، متقدمًا بهدفين سجلهما جوليان براندت، وإيان ماتسن في الدقيقتين 34 و39.

فرحة قائد دورتموند وخيبة لاعبي أتلتيكو
فرحة قائد دورتموند وخيبة لاعبي أتلتيكو- إكس

وفي الشوط الثاني، رد أتلتيكو بهدف سجله ماتس هوملز لاعب دورتموند بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 49، ثم أضاف أنخيل كوريا الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 64. لكن دورتموند تقدم مجددًا بهدفين سجلهما الدوليين نيكلاس فولكروغ، ومارسيل زابيتسر في الدقيقتين 71 و74. ولم يتمكن أتلتيكو من الرد ليحسم دورتموند تأهله للمربع الذهبي.

وقال إيدن ترزيتش مدرب بروسيا دورتموند، الذي بدت عليه السعادة في مقابلة تلفزيونية: "قدمنا أداءً مذهلًا في الشوط الأول، وبعدها تلقينا هدفًا مؤسفًا للغاية، لكننا عدنا، يا للعجب".

وهذه المباراة الثانية تواليًا التي يفوز فيها دورتموند على أتلتيكو على ملعب "فيستفالن شتاديون" برباعية، بعدما كان سحقه 4-0 في دور المجموعات لموسم 2018-2019.

ويقام ذهاب الدور قبل النهائي في 30 أبريل/ نيسان الجاري، وأول مايو/ أيار المقبل على أن يقام الإياب في السابع والثامن من مايو، بينما يقام نهائي دوري الأبطال على استاد ويمبلي بالعاصمة البريطانية لندن في أول يونيو/ حزيران المقبل.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close