الخميس 23 مايو / مايو 2024

إطلاق عشرات المسيّرات والصواريخ.. إيران ترد على إسرائيل

إطلاق عشرات المسيّرات والصواريخ.. إيران ترد على إسرائيل

Changed

آخر تحديث:
15 أبريل 2024 15:20
إيران تبدأ ردها على قصف إسرائيلي لقنصليتها في دمشق - غيتي
إيران تبدأ ردها على قصف إسرائيلي لقنصليتها في دمشق - غيتي
أفاد مراسل "العربي" بدوي صفارات الإنذار في القدس المحتلة وعدد من المدن الإسرائيلية وسماع دوي صواريخ اعتراضية.

أطلقت إيران هجومًا بمسيّرات وصواريخ بالستية في اتجاه إسرائيل ليل السبت الأحد، وفق ما أعلن الجيش الإسرائيلي والحرس الثوري الإيراني، في إطار الرد على القصف الإسرائيلي الذي استهدف القنصلية الإيرانية في دمشق أوائل هذا الشهر.

وأكّد الحرس الثوري الإيراني شنّ هجوم "بمسيّرات وصواريخ" على إسرائيل ردًا على القصف الذي استهدف القنصلية الإيرانية في دمشق الأسبوع الماضي وتسبّب بمقتل 16 شخصًا بينهم عناصر وقياديون في الحرس الثوري الإيراني.

ونقل التلفزيون الإيراني الرسمي عن العلاقات العامة في الحرس الثوري: "ردًا على الجرائم العديدة التي ارتكبها النظام الصهيوني، وخصوصًا الهجوم على الفرع القنصلي لسفارة جمهورية إيران الإسلامية في دمشق واستشهاد مجموعة من القادة والمستشارين العسكريين لبلادنا في سوريا، أطلقت القوات الجوية في الحرس الثوري الإيراني عشرات الصواريخ والمسيّرات على أهداف محددة داخل الأراضي المحتلة".

صفارات الإنذار تدوي في إسرائيل

وقال الجيش الإسرائيلي، إنه أطلق صفارات الإنذار في مواقع في أنحاء إسرائيل في وقت مبكر اليوم الأحد (بالتوقيت المحلي).

وفي وقت مبكر الأحد، سُمع دوي انفجارات عدّة في أجواء القدس المحتلة وعدد من المدن الإسرائيلية وسماع دوي صواريخ اعتراضية أعقبتها صفارات الإنذار، وفق ما أفاد مراسل "العربي".

ووفقًا للمراسل أحمد دراوشة، فقد دوت صفارات الإنذار في منطقة مفاعل ديمونا وعدد من المواقع الإسرائيلية في النقب وسماع دوي انفجارات.

كما أفاد بدوي انفجارات في منطقة مرج ابن عامر بالقرب من مدينة الناصرة.

وزعمت إذاعة الجيش الإسرائيلي نقلًا عن مصادر أمنية أن الولايات المتحدة وبريطانيا اعترضتا أكثر من 100 مسيّرة إيرانية خارج المجال الجوي الإسرائيلي.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن بدء إيران بردها العسكري على إسرائيل عبر إطلاق العشرات من الطائرات المسيّرة من داخل الأراضي الإيرانية.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري: إن "إيران أطلقت مسيرات من أراضيها في اتجاه إسرائيل"، مشيرًا إلى أنّ إسرائيل عطلت خدمة "جي بي إس".

وأكد المتحدث أنّ أنظمة الدفاع جاهزة لإسقاط المسيّرات أو لإطلاق صفارات الإنذار لمطالبة السكان في أي منطقة مهددة بالاحتماء.

إطلاق العشرات من المسيّرات

ونقلت وكالة "رويترز" عن ثلاثة مصادر أمنية لوكالة "رويترز" السبت، إنّ عددًا من الطائرات المسيّرة شوهدت تحلق من اتجاه إيران فوق محافظة السليمانية العراقية.

وكانت طهران قد توعدت بالرد على القصف الإسرائيلي الذي استهدف قنصليتها في دمشق في الأول من أبريل/ نيسان الجاري، والذي تسبب في مقتل 16 شخصًا بينهم جنرالان كبيران من الحرس الثوري الإيراني.

وذكرت القناة 12 الإخبارية التلفزيونية الإسرائيلية السبت، أن إيران أطلقت عشرات الطائرات المسيرة على أهداف في إسرائيل وأن من المتوقع أن يستغرق زمن طيرانها ساعات.

وقال الجنرال المتقاعد عاموس يادلين في مقابلة مع القناة العبرية، إن الطائرات المسيّرة مجهزة بعشرين كيلوغرامًا من المتفجرات لكل منها، وأن الدفاعات الجوية الإسرائيلية مستعدة لإسقاطها.

من جهته، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء السبت أن إسرائيل استعدت لـ"احتمال (تعرضها) لهجوم مباشر من إيران" و"مستعدة لمواجهة أي سيناريو كان، سواء دفاعيًا أو هجوميًا".

وقال نتنياهو في مقطع مصور: "نقدر وجود الولايات المتحدة إلى جانب إسرائيل، وكذلك دعم بريطانيا وفرنسا وبلدان أخرى عدة".

من جهته، قال البيت الأبيض إن الرئيس جو بايدن سيجتمع مع مسؤولي الأمن القومي ووزراء في الحكومة السبت لمناقشة الوضع في الشرق الأوسط، وذلك في الوقت الذي ذكرت فيه إسرائيل أن إيران شنت هجومًا عليها بطائرات مسيرة.

إغلاق المجال الجوي الأردني

وكانت هيئة تنظيم الطيران المدني في الأردن قد أعلنت أنّ المملكة قررت إغلاق أجوائها أمام جميع الطائرات القادمة والمغادرة والعابرة للأجواء موقتًا، وذلك "في ضوء تصاعد المخاطر المحيطة في المنطقة".

وقالت الهيئة في بيان إنها "اتخذت قرارًا بإغلاق الأجواء الأردنية أمام جميع الطائرات القادمة والمغادرة والعابرة للأجواء بشكل مؤقت ابتداء من الساعة 20:00 بالتوقيت العالمي أي 11:00 مساء (السبت) بالتوقيت المحلي لعدة ساعات قادمة".

وأضافت أنه "سيتم تحديث ذلك ومراجعته بشكل مستمر حسب التطورات".

وقال مصدران أمنيان في المنطقة لوكالة "رويترز": إن الدفاعات الجوية الأردنية مستعدة لاعتراض وإسقاط أي طائرات مسيرة أو طائرات إيرانية تنتهك المجال الجوي الأردني.

وأضاف المصدران للوكالة أن الجيش أيضًا في حالة تأهب قصوى وأن أنظمة الرادار تراقب نشاط الطائرات المسيرة.

وتعهّدت إيران الردّ على ضربة استهدفت قنصليتها في دمشق في الأول من أبريل وأدت إلى مقتل سبعة من عناصر الحرس الثوري بينهم ضابطان كبيران.

والسبت، أعلنت هولندا إغلاق سفارتها في إيران وقنصليتها في أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق "كإجراء وقائي". والجمعة، أعلنت الخطوط الجوية الألمانية "لوفتهانزا" وشركة الطيران النمساوية "أوستريان إيرلاينز" التابعة لها تعليق الرحلات من طهران وإليها حتّى الخميس 18 أبريل.

وجدّدت عدّة بلدان، بينها فرنسا وألمانيا والولايات المتحدة، دعوة رعاياها لعدم التوجّه إلى إيران.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close