الأحد 21 أبريل / أبريل 2024

رفقة البرتغال وإسبانيا.. أيّ حظوظ للمغرب في استضافة مونديال 2030؟

رفقة البرتغال وإسبانيا.. أيّ حظوظ للمغرب في استضافة مونديال 2030؟

Changed

نافذة على "العربي" حول ترشيح المغرب لاستضافة مونديال 2030 إلى جانب إسبانيا والبرتغال (الصورة: رويترز)
جاء إعلان المغرب عن رغبته باستضافة المونديال أثناء تكريم الملك محمد السادس وحصوله على جائزة الإنجاز المميز لعام 2022 المقدمة من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

أعلن العاهل المغربي الملك محمد السادس انضمام بلاده رسميًا إلى الملف المشترك مع إسبانيا والبرتغال لاستضافة بطولة كأس العالم 2030.

جاء إعلان المغرب أثناء تكريم الملك محمد السادس وحصوله على جائزة الإنجاز المميز لعام 2022 المقدمة من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

وناب عن العاهل المغربي شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأوليّ والرياضة الذي قرأ رسالة الملك عقب تسلّم الجائزة.

وكانت صحيفة "آس" الإسبانية أكدت، الأسبوع الماضي، رغبة كل من إسبانيا والبرتغال ضم المغرب إلى الملف المشترك لاستضافة كأس العالم 2030، بدلًا من أوكرانيا.

وانضمت أوكرانيا في البداية إلى إسبانيا والبرتغال كشريك محتمل في ملفها لعام 2030، ولكن مع عدم وجود نهاية في الأفق للحرب مع روسيا، تقدم المغرب للمشاركة مع الدولتين الأوروبيتين في عرض مشترك.

تمثيل إفريقي

وفي هذا الإطار، قال الصحافي الرياضي عادل بلمقدم، إنّ الملف المغربي كان "ترشيحًا ذكيًا ومنطقيًا" على اعتبار أنه للمرة الأولى يجري الربط بين قارتين على مستوى التنظيم (الإفريقية والأوروبية)، كما أن المغرب يعد بوابة إفريقية لأوروبا، إذ لا يفصل البلد العربي عن إسبانيا سوى 14 كيلومترًا.

وأضاف بلمقدم في حديث إلى "العربي"، من الرباط، أن الأمور اللوجستية والمناخية ستكون مناسبة لإجراء المونديال في فصل الصيف، حيث أن المغرب سيكون جاهزًا ومناخه الرياضي يعد مناسبًا للترشيح لاحتضان المونديال لعام 2030.

وأشار إلى أن المغرب استضاف مناسبات رياضية، ولذلك فإن انضمام المغرب اختار المستقبل والجغرافيا عوض الجغرافيا والتاريخ، على اعتبار أن المغرب ينادي بمعادلة "رابح رابح".

وخلص إلى أنّ "ترشح المغرب هو ترشح باسم إفريقيا، ومعنى ذلك أن الأشياء الرياضية الواضحة تقود المغرب للانضمام إلى البرتغال وإسبانيا لتنظيم المونديال"، حسب رأيه.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close