الخميس 29 فبراير / فبراير 2024

في ذكرى الحرب مع العراق.. طهران تستعرض الطائرة المسيرة "الأطول مدى"

في ذكرى الحرب مع العراق.. طهران تستعرض الطائرة المسيرة "الأطول مدى"

Changed

مشاهد من العرض العسكري الذي أجري في طهران (الصورة: غيتي)
مدى الطائرة التي ظهرت خلال العرض العسكري يصل إلى ألفي كيلومتر ويمكنها الطيران لمدة تصل إلى 24 ساعة بحسب الإعلام الإيراني.

استعرضت اليوم الجمعة، إيران معداتها العسكرية في ذكرى الحرب مع العراق في ثمانينيات القرن العشرين، منها "الطائرة المسيرة الأطول مدى في العالم" وصواريخ باليستية وفرط صوتية.

وأفادت وسائل إعلام رسمية إيرانية، بأن الطائرة المسيرة "جرى الكشف عنها" في العرض الذي بث على الهواء مباشرة، وأن الطائرات المسيرة التي ظهرت خلال الفعالية تحمل أسماء "مهاجر" و"شاهد" و"آرش".

طائرة مسيرة متقدمة

وأعلنت إيران الشهر الماضي، أنها صنعت طائرة مسيرة متقدمة تحمل اسم مهاجر-10 بتحسينات في مدى وفترة التحليق مع القدرة على نقل حمولة أكبر.

ويصل مدى الطائرة إلى ألفي كيلومتر، ويمكنها الطيران لمدة تصل إلى 24 ساعة بحسب الإعلام الإيراني، الذي قال أيضًا إن حمولتها يمكن أن تصل إلى 300 كيلوغرام، أي مثلي الحمولة التي يمكن للطائرة المسيرة مهاجر-6 نقلها.

إيران تكشف عن "الطائرة المسيرة الأطول مدى في العالم" - وكالة تسنيم
إيران تكشف عن "الطائرة المسيرة الأطول مدى في العالم" - وكالة تسنيم

وبهذا الصدد، قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي خلال العرض العسكري الذي أقيم اليوم في طهران: "تضمن قواتنا الأمن في المنطقة والخليج... يمكننا أن نعلم شعوب المنطقة أن الصمود هو السبيل اليوم. ما يجبر العدو على التراجع ليس الخضوع والتردد، بل المقاومة".

ويأتي هذا الإعلان الإيراني في ظل اتهام الولايات المتحدة لطهران بإمداد روسيا بطائرات مسيرة من طراز مهاجر-6 من بين وحدات جوية أخرى غير مأهولة من أجل الحرب على أوكرانيا المتواصلة منذ 19 شهرًا.

 وفرضت واشنطن يوم الثلاثاء المنصرم، المزيد من العقوبات المرتبطة بإيران، عازية ذلك إلى نشر طهران "المستمر والمتعمد" للوحدات الجوية غير المأهولة التي تسهم في تمكين روسيا ووكلاء لها في الشرق الأوسط وأطراف أخرى تزعزع الاستقرار.

وتنفي إيران إمداد روسيا بطائرات مسيرة من أجل استخدامها في الحرب في أوكرانيا.

تعاون روسي إيراني

وسبق أن أفادت تقارير وتصريحات أوكرانية بأن روسيا بدأت استخدام طائرات "شاهد" المسيرة الإيرانية الصنع في شن هجمات في عمق أوكرانيا العام الماضي.

وكشفت معلومات استخباراتية نشرها البيت الأبيض في يونيو/ حزيران الماضي أنّ إيران زوّدت روسيا بالمواد اللازمة لبناء منشأة لتصنيع الطائرات المسيّرة شرق موسكو، حيث يتطلّع الكرملين إلى تأمين إمدادات ثابتة من الأسلحة لحربه المستمرة على أوكرانيا.

وسبق ذلك تأكيد مسؤول بالبيت الأبيض في يونيو/ حزيران الماضي أن إيران نقلت عدة مئات من الطائرات المسيرة إلى روسيا منذ أغسطس/ آب 2022.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close