الخميس 13 يونيو / يونيو 2024

إيلون ماسك يتقدم باقتراح لإتمام الصفقة مع تويتر.. ما الشرط الذي وضعه؟

إيلون ماسك يتقدم باقتراح لإتمام الصفقة مع تويتر.. ما الشرط الذي وضعه؟

Changed

نافذة على الأزمة القانونية بين ماسك وتويتر (الصورة: غيتي)
تقدم إيلون ماسك باقتراح للمضي بصفقة شراء تويتر مشترطًا أمرًا أساسيًا لإتمام الصفقة التي تحولت إلى أزمة قانونية أمام القضاء للبت فيها.

طرح الملياردير إيلون ماسك، اليوم السبت، فكرة إمكانية المضي قدمًا بصفقة استحواذه على تويتر، في حال كشفت الشركة عن طريقة أخذ عينة من 100 حساب، وكيفية إثبات أنها حسابات حقيقية.

وكتب ماسك على تويتر اليوم، بعد أن سعى لصفقة بلغت 44 مليار دولار لشراء المنصة: "لكن إذا تبين أن إفصاحات الشركة بخصوص هذا الشأن لهيئة الأوراق المالية، والبورصات الأميركية زائفة فعليًا، فلا ينبغي أن يحدث ذلك"، في إشارة منه للصفقة.

وردًا على سؤال أحد مستخدمي تويتر عما إذا كانت لجنة الأوراق المالية، والبورصات الأميركية تحقق في "مزاعم مشكوك في صحتها" للشركة، غرد ماسك قائلًا: "سؤال جيد، لماذا لا يقومون بذلك؟".

ورفضت شركة تويتر يوم الخميس مزاعم ماسك بأنه تعرض لخداع من أجل التوقيع على صفقة لشراء شركة التواصل الاجتماعي، وقالت إن هذه الإدعاءات "غير قابلة للتصديق ومخالفة للحقيقة".

ورفع ماسك دعوى مضادة على تويتر في 29 يوليو/ تموز في تصعيد لمعركته القانونية ضد شركة التواصل الاجتماعي بسبب محاولته الانسحاب من الصفقة.

ووفق "الغارديان"، فقد قدم ماسك الشكوى بعد قرار محكمة ولاية ديلاوير الأميركية بإجراء محاكمة في القضية لمدة خمسة أيام تبدأ في 17 أكتوبر/ تشرين الأول لتحديد ما إذا كان بإمكان ماسك الابتعاد عن الصفقة.

وتسعى شركة تويتر إلى الحصول على أدلة تثبت أن الملياردير الأميركي، حاول التخلي عن تمويل صفقة استحواذه على الشركة، وقدمت إلى المحكمة ردها على شكوى ماسك، مضيفة من خلال بريت تايلور رئيس مجلس إدارة المنصة: "أن ادعاءات رئيس شركتي تيسلا وسبيس أكس "غير دقيقة في الوقائع، وغير كافية قانونيًا، وغير صحيحة من الناحية التجارية".

المصادر:
العربي - رويترز

شارك القصة

تابع القراءة
Close