الأربعاء 28 فبراير / فبراير 2024

اقتحامات واعتقالات بالضفة.. الاحتلال يعدم فلسطينيًا بعشرين رصاصة

اقتحامات واعتقالات بالضفة.. الاحتلال يعدم فلسطينيًا بعشرين رصاصة

Changed

من مراسم تشييع الشهيد البطحة فجر اليوم
من مراسم تشييع الشهيد البطحة فجر اليوم - أكس
سلم جيش الاحتلال الشهيد البطحة للهلال الأحمر بشرط تشييع جثمانه خلال ساعتين فقط، مهددًا بنقله إلى جهة مجهولة في حال لم يتم ذلك.

استشهد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال في بلدة بتير غربي بيت لحم بالضفة الغربية، على ما أفاد مراسل "العربي".

وقال المراسل فادي العصا إن جيش الاحتلال أطلق حوالي 20 رصاصة على رامي راشد البطحة (35 عامًا) مساء الأحد، بحجة أن الأخير هم بتنفيذ عملية طعن، لكن تلك الرواية سقطت بعد إفادات شهود العيان.

إعدام بدم بارد

ونقل العصا عن شهود تأكيدهم أن الشهيد البطحة كان يتحرك باتجاه المخبز في منطقة الشرفا، قبل أن ترديه رصاصات جيش الاحتلال أمام منزله بمسافة لا تتجاوز 20 إلى 30 مترًا. 

من جانبها، أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بأن البطحة أُصيب بالرصاص الحي في أماكن متفرقة من جسده، استشهد على إثرها في المكان.

وأضافت أن قوات الاحتلال احتجزت جثمان الشهيد لفترة من الوقت، قبل تسليمه لطواقمها التي نقلته إلى مستشفى بيت جالا الحكومي.

وقد ذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أنه بعد معاينة جثمان الشهيد في المستشفى، تبين إصابته بأكثر من 20 رصاصة في مختلف أنحاء جسده.

وأشار مراسل "العربي" إلى أن جيش الاحتلال رفض تسليم الشهيد البطحة للهلال الأحمر إلا بشرط تشييع جثمانه خلال ساعتين فقط، وإلا سيقوم بنقلها إلى جهة مجهولة. 

من عملية اقتحام بلدة الرام في الضفة الغربية
من عملية اقتحام بلدة الرام في الضفة الغربية - أكس

إلى ذلك، أفاد مراسلنا بأن قوات الاحتلال واصلت مداهماتها واقتحامتها بلدات ومدن الضفة الغربية، في تصعيد إسرائيلي يواكب العدوان على قطاع غزة، حيث أصيب ثلاثة شبان فلسطينيين برصاص إسرائيلي في بلدات مختلفة. 

وأكد العصا، إصابة شاب منهم في منطقة تمون الواقعة في مدينة طوباس شمال شرقي الضفة، وآخر في رام الله، وثالث في منطقة تل غربي نابلس التي حذرت فيها منشورات إسرائيلية الأهالي من أي تحرك. 

من جانبها، أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن إصابة شاب رابع اليوم الإثنين، خلال اقتحام بلدة الرام شمال القدس المحتلة، حيث نقلت عن شهود عيان أن قوات الاحتلال داهمت عدة منازل في البلدة، ونفذت حملة اعتقالات واسعة، ما أسفر عن مواجهات اندلعت في البلدة مع قوات الاحتلال، ما أدى لإصابة شاب بالرصاص الحي في القدم.

ونصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية للتفتيش عند المدخل الشمالي للبلدة، ودققت في هوية السيارات بالتزامن مع الاقتحام المتواصل.

اقتحام الأقصى 

كذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم 8 فلسطينيين من محافظة الخليل جنوبي الضفة الغربية، بعد اقتحامها بلدة بني نعيم وبيت عينون شرق الخليل واستيلائها على مركبات للمواطنين. 

وقالت "وفا" إن قوات الاحتلال داهمت عدة أحياء في بني نعيم فجرًا وفتشت عددًا من منازل المواطنين وعبثت بمحتوياتها، واحتجزت أفراد الأسر التي تمت مداهمة منازلها داخل غرف منفردة إلى حين انتهاء جنود الاحتلال من التفتيش، واعتقلت أحد الأسرى المحررين. 

كما داهمت قوات الاحتلال عدة منازل في بلدة يطا جنوب الخليل، ونصبت عدة حواجز عسكرية عند مداخل الخليل وبلداتها وقراها ومخيماتها، وأغلقت عددًا من الطرق الرئيسة والفرعية بالبوابات الحديدية والمكعبات الإسمنتية والسواتر الترابية.

وفي سياق تصعيد الاحتلال، اقتحم عشرات المستوطنين باحات المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم الإثنين، بحماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وبحسب "وفا"، نفذ هؤلاء جولات استفزازية في باحات الأقصى وأدوا طقوسًا تلمودية، في حين منعت شرطة الاحتلال المتمركزة على أبواب البلدة القديمة والمسجد الفل سطينيين من الدخول. 

المصادر:
العربي - وفا

شارك القصة

تابع القراءة
Close