الإثنين 26 فبراير / فبراير 2024

"السلم الأهلي في خطر".. بارزاني يقدم مبادرة لعقد حوار سياسي في العراق

"السلم الأهلي في خطر".. بارزاني يقدم مبادرة لعقد حوار سياسي في العراق

Changed

تقرير لـ"العربي" عن تعقيدات المشهد العراقي (الصورة: غيتي)
دعا بارزاني الأطراف السياسية المعنية في العراق إلى القدوم إلى أربيل، والبدء بحوار مفتوح جامع للتوصل إلى تفاهم واتفاق قائمين على المصالح العليا للبلد.

تقدم رئيس إقليم كردستان شمالي العراق نيجيرفان بارزاني، اليوم الأحد، بمبادرة لعقد حوار سياسي بين الأطراف العراقية تستضيفها أربيل، في ظل تزايد الدعوات الدولية للتهدئة بينهم. 

وفي بيان أصدره، دعا بارزاني الأطراف السياسية المعنية في العراق إلى "القدوم إلى أربيل، والبدء بحوار مفتوح جامع للتوصل إلى تفاهم، واتفاق قائمين على المصالح العليا للبلد".

وإذ أكّد أن "إقليم كردستان سيكون دائمًا جزءًا من الحل"، أشار إلى أنّه يتابع "بقلق عميق" الأوضاع السياسية والمستجدات التي يشهدها العراق، داعيًا جميع الأطراف إلى التزام "منتهى ضبط النفس وخوض حوار مباشر من أجل حل المشكلات".

وحذر من أنّ "زيادة تعقيد الأمور في ظل هذه الظروف الحساسة يعرض السلم المجتمعي والأمن والاستقرار في البلد للخطر".

وفيما جدّد بارزاني "احترامه إرادة التظاهر السلمي للجماهير"، أكّد على "أهمية حماية مؤسسات الدولة وأمن وحياة وممتلكات المواطنين وموظفي الدولة".

مشهد معقد

وللمرة الثانية خلال أقلّ من أسبوع، اقتحم الآلاف من مناصري زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر البرلمان، منددين بترشيح الإطار التنسيقي لمحمد شياع السوداني لرئاسة الوزراء.

ومن شأن هذا التصعيد أن يزيد المشهد السياسي تعقيدًا في البلاد التي تعيش شللًا كاملًا منذ الانتخابات التشريعية المبكرة في أكتوبر/ تشرين الأول 2021، مع مفاوضات ومناوشات لا تنتهي بين الأحزاب الكبرى العاجزة حتى الآن عن الاتفاق على انتخاب رئيس للجمهورية وتكليف رئيس جديد للحكومة.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close