الإثنين 30 يناير / يناير 2023

بعد هجوم مقديشو الدامي.. عقوبات أميركية على حركة "الشباب" وتنظيم "الدولة"

بعد هجوم مقديشو الدامي.. عقوبات أميركية على حركة "الشباب" وتنظيم "الدولة"

Changed

تقرير سابق من أغسطس الفائت يضيء على العمليات العسكرية للقوات الحكومية الصومالية لملاحقة حركة الشباب (الصورة: غيتي)
تتهم الولايات المتحدة مجموعة من الأفراد وشركة واحدة بمساعدة حركة "الشباب" وتنظيم "الدولة" في أعمال عنف يرتكبها عناصرهما في الصومال.

بعد يومين من إعلان حركة "الشباب" مسؤوليتها عن تفجير أوقع ما لا يقل عن مئة قتيل في مقديشو، أصدرت وزارة الخزانة الأميركية، اليوم الثلاثاء، عقوبات على موردي أسلحة لتنظيم "الدولة" في الصومال ومسلحي الشباب.

وأدرجت الوزارة الأميركية في قائمتها السوداء ثمانية أفراد وشركة واحدة أفادت بأنهم ضالعين في شبكة تسليح بملايين الدولارات تنشط بين إيران واليمن والقرن الإفريقي.

وتتهم الخزانة الأميركية الأفراد والشركة بمساعدة حركة "الشباب" وتنظيم "الدولة" في أعمال العنف التي يرتكبها عناصرهما في الصومال.

"تعمل بين الصومال واليمن"

وأوضحت وزارة الخزانة: "الأفراد والكيان المستهدف اليوم هم أطراف مهمّون في شبكة تهريب أسلحة مرتبطة بشكل وثيق بتنظيم الدولة الإسلامية في الصومال".

وأعلنت الحركة الموالية لتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن انفجار سيارتين ملغومتين أمام وزارة التعليم في العاصمة الصومالية مقديشو يوم السبت، مما أسفر عن مقتل 120 شخصًا على الأقل في أدمى تفجيرات منذ انفجار شاحنة ملغومة أسفر عن مقتل أكثر من 500 في نفس المكان قبل خمس سنوات.

وأشار بيان للوزارة إلى أن "هذه الشبكات تعمل أساسًا بين اليمن والصومال ولها علاقات قوية مع القاعدة في جزيرة العرب وحركة الشباب".

كما ذكرت وزارة الخزانة أنها شبكات تتمركز جزئيًا في بونتلاند في الطرف الشرقي من الصومال حيث أبرم عبد الرحمن محمد عمر صفقات أسلحة بأكثر من مليوني دولار على مدى السنوات الأربع الماضية.

وقالت وزارة الخزانة إن "عمر شارك في تسهيل وصول الأسلحة لتنظيم الدولة الاسلامية في الصومال وحركة الشباب منذ مطلع عام 2017 على الأقل".

جاء ذلك في حين قال مسؤول كبير في الوزارة للصحافيين، إن تحرك اليوم يأتي في الوقت الذي تسعى فيه واشنطن إلى زيادة التركيز على "فضح وتعطيل شبكات تمويل الإرهاب" في إفريقيا.

ومع أن تحرك اليوم هو الأول من جانب وزارة الخزانة لاستهداف تنظيم "الدولة" في الصومال، قال المسؤول إنه من المتوقع اتخاذ إجراءات إضافية في الأسابيع والأشهر المقبلة مع سعى الولايات المتحدة لكشف تمويل "الإرهاب" في إفريقيا وتعطيله.

وصنفت وزارة الخارجية الأميركية تنظيم "الدولة" في الصومال باعتباره تنظيمًا إرهابيًا عالميًا عام 2018.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close