الثلاثاء 16 يوليو / يوليو 2024

تحدث عن العلاقة بين الرياض وتل أبيب.. بلينكن يوجه تحذيرات جديدة لإيران

تحدث عن العلاقة بين الرياض وتل أبيب.. بلينكن يوجه تحذيرات جديدة لإيران

Changed

بلينكن يتعهد بمنع إيران من امتلاك السلاح النووي والعمل على تحسين العلاقات بين إسرائيل والسعودية (الصورة: غيتي)
لفت وزير الخارجية الأميركي إلى أن واشنطن تتمسك بالدبلوماسية كطريق أمثل للعمل بشكل فعّال ومستدام لمنع إيران من الحصول على الأسلحة النووية.

جدّد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الإثنين التزام واشنطن "الصلب" بأمن إسرائيل، مشيرًا إلى أن ايران لا تزال تشكل الخطر الأكبر على إسرائيل من وجهة نظر الإدارة الأميركية، وبأنه لن يسمح لها تاليًا بامتلاك السلاح النووي.

وتعهد وزير الخارجية الأميركي باستمرار التزام واشنطن بحل الدولتين فيما يتعلق بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني، لكنه حذّر من أن التوسع في المستوطنات سيكون عقبة أمام تحقيق السلام.

إيران "الخطر الأكبر"

وقال بلينكن في خطاب أمام لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية "أيباك" المؤيدة لإسرائيل: "نحن نعلم أن هناك مخاطر عديدة تواجهها إسرائيل بأشكال متعددة، ولكن ليس هناك خطر أكثر من النظام الإيراني، الذي يهدد بإزالة إسرائيل من الخارطة، ويستمر بتأمين الأسلحة لدول مجاورة ولمجموعات مثل حزب الله أيضًا".

واعتبر بلينكن أن هذا العنف ينتشر أبعد من المنطقة عبر تسليح روسيا بالطائرات المسيّرة التي تستخدم ضد أوكرانيا وبالتالي روسيا تؤمن أسلحة متطورة لإيران"، مضيفًا: "لا يمكن لإيران ولن تتمكن من الحصول على الأسلحة النووية".

اعتماد السبل الدبلوماسية

وتابع نستمر بالإيمان بأن الدبلوماسية هي الطريق الأمثل للعمل بشكل فعّال ومستدام لمنع إيران من الحصول على الأسلحة النووية، وبالتالي الضغوطات الاقتصادية وهذه الإجراءات سوف تقوي سبلنا الدبلوماسية. 

كما لفت وزير الخارجية الأميركي إلى أن "الرئيس جو بايدن كرّر وأوضح مرارًا وتكرارًا أننا يجب أن نعمل بشكل مستمر لنتأكد من أن إيران لا تحصل على السلاح النووي".

العلاقة بين إسرائيل والسعودية 

ورأى أنه يجب على الولايات المتحدة مواجهة العلاقات بين إيران ودول المنطقة، مشيرًا إلى أن علاقات إسرائيل مع دول الجوار تساهم في استقرار المنطقة وزيادة أمن إسرائيل. 

وأشار بلينكن إلى أن بلاده لها اهتمام خاص بشأن تحسين العلاقة بين إسرائيل والمملكة العربية السعودية، معلنًا أنه سيقوم بزيارة جدة والرياض خلال هذا الأسبوع.  

وأكد الوزير الأميركي أن المنطقة بحاجة للاستقرار وأن ذلك سيصب في مصلحة إسرائيل. كما حذّر بلينكن في تصريحاته من أن التحركات نحو ضم الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل أو الإخلال بالوضع الراهن في الأماكن المقدسة يضر بآفاق حل الدولتين.

إسرائيل توعّدت إيران

وجاءت تصريحات بلينكن بعد أسبوع  على إعلان رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي هرتسي هاليفي عن احتمال اتخاذ "إجراء" ضد إيران، في وقت قلل فيه مستشار الأمن القومي لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو من شأن أي تهديد فوري قد تشكله منشأة نووية جديدة تقيمها طهران تحت الأرض.

ولفت رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي اللفتنانت جنرال هرتسي هاليفي إلى أن إيران تقدمت في تخصيب اليورانيوم أكثر من أي وقت مضى، مشيرًا إلى "تطورات سلبية تلوح في الأفق وقد تستدعي إجراء عسكريًا". 

وكانت وكالة أسوشيتد برس قد أفادت بأن إيران تبني موقعًا جديدًا تحت الأرض في جبال زاغروس ليحل محل مركز مكشوف لتصنيع أجهزة الطرد المركزي في منشأة نطنز النووية القريبة التي تعرضت لانفجار وحريق في يوليو/ تموز 2020.

وقال مستشار الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي إن الأنباء عن بناء إيران مفاعلًا نوويًا تحت الأرض في نطنز يصعب من أي هجوم جوي إسرائيلي.  

المصادر:
العربي- وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close