الجمعة 1 مارس / مارس 2024

ساحل العاج يجلي 290 من رعاياه.. إحباط 30 عملية هجرة من تونس

ساحل العاج يجلي 290 من رعاياه.. إحباط 30 عملية هجرة من تونس

Changed

تقرير أرشيفي لـ"العربي" عن وقفة احتجاجية وسط العاصمة التونسية للتنديد بتعاطي السلطات مع اللاجئين الأفارقة في البلاد (الصورة: غيتي)
تم نقل 287 شخصًا من بينهم 266 كهلًا و21 طفلاً إلى أبيدجان في طائرة مستأجرة من الشركة الإثيوبية.

نقلت سلطات ساحل العاج الخميس قرابة 290 من رعاياها في تونس، حيث لم يعد الكثير من المهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء يشعرون بالأمان بعد تصريحات للرئيس قيس سعيد انتقد فيها بشدة الهجرة غير النظامية.

وأوضح سفير ساحل العاج في تونس إبراهيم سي سافاني، أنه تم نقل 287 شخصًا، من بينهم 266 كهلًا و21 طفلًا، إلى أبيدجان في طائرة مستأجرة من الشركة الإثيوبية.

وبذلك، يرتفع عدد المهاجرين من هذا البلد الذين أُعيدوا من تونس إلى 1053 منذ مطلع مارس/ آذار، بحسب السفير. وهم من بين 2896 شخصًا سجلوا أسماءهم على قوائم السفارات للعودة الطوعية إلى بلدهم.

وانتقد سعيد بشدة في 21 فبراير/ شباط الماضي تواجد "جحافل" من المهاجرين غير النظاميين في تونس، واعتبرهم مصدرًا "للعنف والجرائم" ويهدف تواجدهم إلى "تغيير التركيبة الديمغرافية" للبلاد.

"حملة ضد المهاجرين"

وبعد تصريحات سعيد، أفاد مهاجرون عن تزايد الهجمات ضدهم وهرع المئات إلى سفاراتهم للعودة إلى أوطانهم.

ويبلغ عدد المهاجرين من الجنسية العاجية في تونس 7 آلاف شخص على الأقل وفقًا للتقديرات، وهم الأكبر عددًا بين باقي رعايا من دول إفريقيا جنوب الصحراء بفضل إعفائهم من تأشيرة الدخول.

وفقد عدد لا بأس به من أصل 21 ألف مهاجر من دول إفريقيا جنوب الصحراء مسجلين رسميًا في تونس، وظائفهم غير الرسمية واضطروا لمغادرة منازلهم بين عشية وضحاها، نتيجة للحملة ضد المهاجرين غير النظاميين.

انتشال جثث وإحباط محاولات هجرة

ويصل غالبية المهاجرين الأفارقة إلى تونس ثم يحاولون بطريقة غير نظامية عبور البحر الأبيض المتوسط باتجاه السواحل الأوروبية. وتفصل السواحل التونسية عن جزيرة لامبيدوسا الإيطالية مسافة تقدر بحوالي 150 كيلومترًا.

وسجل وقوع ما لا يقل عن ثلاثة حوادث بحرية قاتلة لقوارب تقل مهاجرين، ومن ضمنهم عدد كبير من ساحل العاج، منذ مطلع مارس قبالة سواحل تونس الشرقية.

والخميس، أعلن خفر السواحل التونسي أنه أحبط قبالة سواحل مدينتَي صفاقس والشابة ثلاثين عملية هجرة. كما تم توقيف 2034 مهاجرًا من بينهم تسعة تونسيين، وانتشال سبع جثث لمهاجرين من دول إفريقيا جنوب الصحراء تعود لكهلين وأربعة أطفال ورضيع.

وأكدت منظمة "المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية"، الأربعاء، مقتل خمسة مهاجرين وفقدان 28 آخرين إثر غرق مركبهم قبالة السواحل الشرقية التونسية.

المصادر:
العربي - أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close