الإثنين 27 مايو / مايو 2024

شهيد في غارة جنوب لبنان.. حزب الله يستهدف تجهيزات تجسسية للاحتلال

شهيد في غارة جنوب لبنان.. حزب الله يستهدف تجهيزات تجسسية للاحتلال

Changed

جنوب لبنان
تشهد حدود لبنان الجنوبية منذ صباح الإثنين تصعيدًا غير مسبوق من حيث وتيرة ونوعية الهجمات المتبادلة بين حزب الله وإسرائيل- رويترز
كشف حزب الله اللبناني عن استهداف تجهيزات تجسسية لجيش الاحتلال بموقع بياض بليدا ومزارع شبعا إضافة لقصف موقع الراهب بقذائف مدفعية.

أعلن حزب الله اللبناني، اليوم الجمعة، استهداف "التجهيزات التجسسية" في موقع بياض بليدا بالأسلحة المناسبة، مؤكدًا تحقيق "إصابة مباشرة" في الموقع الإسرائيلي.

كما أعلن الحزب عن استهداف التجهيزات التجسسية في موقع الرادار في مزارع شبعا اللبنانية بالأسلحة المناسبة، مؤكدًا تحقيق "إصابة مباشرة ما أدى إلى تدميرها"، وفقًا لبيانه.

واستهدف الحزب، وفقًا لبيان آخر، تجمعًا "لجنود ‏العدو الإسرائيلي في محيط موقع الراهب بقذائف المدفعية". 

شهيد من حزب الله

وكان حزب الله قد أعلن اليوم الجمعة، استشهاد أحد عناصره جراء المواجهات المستمرة مع إسرائيل وهو الرابع الذي يعلن استشهاده خلال 24 ساعة.

ونعى الحزب في بيان "المقاتل محمد حسن السيد عبد المحسن فضل الله (أبو هادي) مواليد عام 1969، من بلدة عيناثا، وسكان بلدة خربة سلم في جنوب لبنان".

وقال إنه "ارتقى على طريق القدس"، دون مزيد من التفاصيل أو ذكر ملابسات استشهاده.

وبذلك ترتفع حصيلة شهداء الحزب جراء المواجهات مع الجيش الإسرائيلي إلى 280 منذ 8 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

استهداف عيتا الشعب

وكانت مصادر طبية قد أفادت "العربي" بأنّ غارة جوية إسرائيلية استهدفت منزلًا مؤلفًا من ثلاثة طوابق في عيتا الشعب في جنوب لبنان، ما أدى إلى تدميره، إضافة إلى سقوط شهيد وجريح.

وقالت مراسلة "العربي"، من مرجعيون، جويس الحاج خوري، إنّ التطور الوحيد اليوم بالنسبة للغارات الإسرائيلية هو الاستهداف الذي شهدته عيتا الشعب.

والخميس أعلن حزب الله استشهاد 3 من عناصره جراء المواجهات والقصف المتبادل بشكل يومي مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، عند الحدود الجنوبية للبنان.

وسبق أن أعلن الجيش الإسرائيلي، الجمعة، أنه استهداف مبنى في منطقة عيتا الشعب بجنوب لبنان بذريعة أنه تابع لـ"حزب الله"، بينما لم يعلق الحزب على ادعاءات الجيش الإسرائيلي.

وقال الجيش في بيان: "رصدت جنديات استطلاع تابعات للكتيبة 869، الجمعة، مسلحين تواجدوا داخل مبنى عسكري تابع لمنظمة حزب الله في منطقة عيتا الشعب بجنوب لبنان"، حسب زعمه.

وأضاف: "أغارت قطعة جوية تابعة لسلاح الجو على المبنى والمسلحين الذين تواجدوا فيه"، دون تحديد طبيعة القطعة الجوية وما إذا كانت مسيرة أو غيرها.

ومنذ صباح الإثنين، تشهد حدود لبنان الجنوبية تصعيدًا غير مسبوق من حيث وتيرة ونوعية الهجمات المتبادلة بين حزب الله وإسرائيل، التي ارتفعت حدتها مع ادّعاء تل أبيب اغتيالها كوادر من الحزب في غارات متفرقة.

ويأتي التصعيد بعد توتر شهدته المنطقة في نهاية الأسبوع، مع إطلاق إيران مئات المسيّرات والصواريخ على إسرائيل، في أول هجوم مباشر تشنّه الجمهوريّة الإسلامية ضد تل أبيب، ردًا على قصف لمبنى القنصلية الإيرانية في دمشق في الأول من أبريل/ نيسان نُسب لإسرائيل.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close