الثلاثاء 11 يونيو / يونيو 2024

قصف متبادل في الجنوب.. الاحتلال يستهدف من جديد العمق اللبناني

قصف متبادل في الجنوب.. الاحتلال يستهدف من جديد العمق اللبناني

Changed

لبنان
شهد جنوب لبنان ليلة من الاعتداءات الإسرائيلية استمرت حتى ساعات الصباح الأولى- غيتي
نفذ الطيران الحربي الإسرائيلي غارات جوية على مناطق وسط لبنان وجنوبه بعد هجمات صاروخية نفذها حزب الله على مواقع إسرائيلية.

زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد بأنه استهدف موقعًا قال إنه "مهم ويتبع لحزب الله" اللبناني في بعلبك وسط لبنان، وذلك في ظل الاشتباكات المتواصلة بين الحزب وتل أبيب منذ الثامن من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وكان الاحتلال قد شن سلسلة من الغارات الجوية والقصف المدفعي على طول الشريط الحدودي جنوبي لبنان منذ ليلة أمس إلى فجر اليوم الأحد، بحسب مراسل "العربي".

"موقع لصناعة وسائل قتالية" 

وفي إطار مزاعمه المتواصلة، روج المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي بأنّ الطائرات الحربية الإسرائيلية استهدفت الأحد "موقعًا مهمًا لصناعة الوسائل القتالية تابعا لحزب الله في منطقة النبي شيت (في بعلبك) في العمق اللبناني"، حسب قوله.

وادعى أنه "تم تنفيذ الغارة ردًا على عمليات الإطلاق التي خرقت الحدود من الأراضي اللبنانية باتجاه شمال البلاد خلال ساعات الليلة الماضية".

وفجر الأحد، قال حزب الله، في بيان، إن "مقاتليه استهدفوا المواقع الإسرائيلية نفح ويردن وكيلع في الجولان السوري المحتل، بعشرات ‏صواريخ الكاتيوشا".‏

وكانت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية قد أفادت بأن "غارة جوية معادية استهدفت أحد المباني في بلدة النبي شيت التابعة لمحافظة بعلبك ودمرته"، دون الحديث عن إصابات، أو مزيد من التفاصيل.

ميقاتي يدعو إلى جلسة حكومية طارئة

كما شنّ الطيران الحربي الإسرائيلي سلسلة غارات عنيفة استهدفت محيط منطقة المتنزهات في جبل صافي جنوبًا، وألقت الطائرات المغيرة عددًا من الصواريخ الثقيلة التي أحدث انفجارها دويًا كبيرًا في المنطقة، وتسبب بتحطم الزجاج في عشرات المنازل والمحال في بلدة جباع، وفق المصدر ذاته.

ويأتي ذلك بعدما شهد جنوب لبنان ليلة من الاعتداءات الإسرائيلية استمرت حتى ساعات الصباح الأولى، حيث تعرضت بلداته لقصف إسرائيلي عنيف.

وبناء على التطورات المتسارعة، أبلغ رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي، في بيان أنه بصدد الدعوة إلى جلسة طارئة لمجلس الوزراء غدًا للبحث في التطورات الراهنة على أن يحدد توقيت الجلسة لاحقًا.

وأهاب ميقاتي بجميع الوزراء حضور الجلسة في هذا الظرف الدقيق وطنيًا، وفق البيان.

إلى ذلك، أفاد مراسل "العربي" في جنوب لبنان، علي رباح، بكثافة المواجهات التي حدثت بين حزب الله والقوات الإسرائيلية منذ ليلة أمس.

وقال المراسل، إنّ الاحتلال نفذ أكثر من 15 غارة منذ ليلة أمس حتى صباح اليوم، استهدفت خصوصًا مناطق متعددة على الشريط الحدودي جنوبي لبنان.

وأشار إلى أن الغارات تركزت على القطاع الشرقي، لا سيما بلدات الخيام وكفركلا ووادي برغز ومرتفعات راشيا وإبل السقي، وصولًا إلى غارات اليوم الأحد، التي استهدفت إقليم التفاح على بعد 30 كيلومترًا عن الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة.

وصباح اليوم، شنت غارات على قضاء بعلبك في العمق اللبناني على بعد 100 كيلومتر عن الحدود اللبنانية الفلسطينية وتحديدًا بلدة النبي شيت، حيث تم استهداف مبنى من ثلاث طبقات، لكن لم يفد عن وقوع أي إصابات. 

ولفت مراسلنا إلى أن جرى تسجيل إصابات في بلدة الخيام، حيث تفيد المعلومات بسقوط شهيد وعدد من الجرحى.

المصادر:
العربي- وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close