الأربعاء 22 مايو / مايو 2024

في إنجاز تاريخي.. المنتخب الأردني إلى نهائي كأس آسيا قطر 2023

في إنجاز تاريخي.. المنتخب الأردني إلى نهائي كأس آسيا قطر 2023

Changed

المنتخب الأردني
تأهل المنتخب الأردني إلى نهائي بطولة كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه- غيتي
حقق المنتخب الأردني إنجازًا تاريخيًا بتأهله إلى نهائي كأس آسيا في انتظار مواجهة الفائز من مباراة قطر وإيران مساء غد الأربعاء.

حقق المنتخب الأردني إنجازًا تاريخيًا غير مسبوق بتأهله إلى نهائي بطولة كأس آسيا الدوحة 2023، وذلك بعد تغلبه على نظيره الكوري الجنوبي (2-0) اليوم الثلاثاء على ستاد أحمد بن علي في الريان. 

وسجل للمنتخب الأردني يزن النعيمات في الدقيقة (54) وموسى التعمري في الدقيقة (67).

وواصل منتخب "النشامى" عروضه المبهرة في النسخة الحالية، ليضرب موعدًا في المباراة النهائية المقررة يوم العاشر من الشهر الجاري على استاد لوسيل، مع الفائز من مواجهة نصف النهائي الثاني التي تجمع المنتخب القطري صاحب الأرض وحامل اللقب، مع نظيره الإيراني والمقررة يوم غد الأربعاء.

ولم يسبق للمنتخب الأردني أن بلغ المباراة النهائية، في حين كان أكبر إنجاز له قبل النسخة الحالية هو الوصول إلى ربع النهائي في نسختي 2004 في الصين و2011 في الدوحة، علمًا بأنه غادر النسخة الماضية التي جرت في الإمارات عام 2019 من الدور ثمن النهائي.

وفاجأ المنتخب الأردني منافسه ببداية قوية وبجرأة هجومية كبيرة بعدما اندفع نحو المرمى الكوري الجنوبي مبكرًا وكاد أن يسجل بعد أقل من أربع دقائق إثر تسديدة قوية من نزار الرشدان أصابت الشباك الخارجية، قبل أن يكرر إحسان حداد المشهد ذاته بتسديدة أخرى علت العارضة في الدقيقة (7).

الاعتماد على الهجمات المرتدة

واحتسب الحكم ركلة جزاء إثر عرقلة هوانغ هي تشان من المدافع الأردني يزن العرب، إلا أن تدخلًا من حكام تقنية الفيديو المساعد، أجبر الحكم على إلغاء الركلة بعد العودة للفيديو في الدقيقة 30، فيما ردت العارضة الأردنية رأسية لي جاي سونغ في الدقيقة (33).

وكان المنتخب الأردني قريبًا من التسجيل، بعد فرصة كبيرة عندما وصلت الكرة ليزن النعميات الذي تجاوز أكثر من مدافع بمجهود فردي، وواجه المرمى وسدد كرة قوية صدها الحارس الكوري الجنوبي في الدقيقة (43).

المنتخب الأردني
سيواجه المنتخب الأردني في النهائي الفائز من مواجهة قطر وإيران- رويترز

واعتمد النشامى على الهجمات المرتدة التي أثمرت هدف السبق، عندما استفاد التعمري من خطأ دفاعي وقطع الكرة من منتصف الملعب ثم مرر بين المدافعين ليزن النعيمات الذي واجه الحارس ووضع الكرة في الشباك مسجلًا هدفًا أشعل مدرجات استاد أحمد بن علي في الدقيقة (54).

وبعدها، حاول المنتخب الأردني الاعتماد على إحكام إغلاق مناطقه الدفاعية والاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة مستغلًا سرعة التعمري والنعيمات في الخط الأمامي، ولاحت له فرصة خطيرة حينما استلم التعمري كرة من تمريرة بينية عالية داخل الصندوق سددها قوية باتجاه منتصف المرمى وتألق الحارس الكوري في إبعادها إلى ركلة ركنية (64).

ونجح المنتخب الأردني في خطته حينما فاجأ نظيره الكوري بإحرازه الهدف الثاني، بعد أن راوغ التعمري الدفاع الكوري من الجهة اليمنى ليقترب من حافة منطقة الجزاء ويسدد كرة مُتقنة باتجاه الزاوية البعيدة لم يتمكن الحارس هيون-وو من التصدي لها لتستقر داخل الشباك (66). 

وصمد المنتخب الأردني في الدقائق الأخيرة، واستبسل في الدفاع عن التقدم، محافظا على انتصار تاريخي منحه بطاقة العبور إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخ مشاركاته في البطولة القارية، وسط فرحة عارمة من الجماهير التي آزرت المنتخب الأردني على استاد أحمد بن علي المونديالي.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close