الثلاثاء 29 نوفمبر / November 2022

استاد لوسيل.. الملعب العصري الذي سيحتضن نهائي مونديال قطر 2022

استاد لوسيل.. الملعب العصري الذي سيحتضن نهائي مونديال قطر 2022

Changed

تقرير عن ميزات استاد لوسيل الذي سيستضيف المباراة النهائية في مونديال قطر 2022 (الصورة:غيتي)
أرادت قطر أن يكون نهائي أول مونديال عربي في التوقيت نفسه لذكرى اليوم الوطني للدولة وهذا ما يفسر اختيار استاد لوسيل أحد أضخم ملاعب البطولة لهاتين المناسبتين.

"أيقونة مستقبلية قائمة على عراقة الماضي". بهذه العبارات، تعرّف لجنة الإرث والمشاريع القطرية "استاد لوسيل"، أكبر ملاعب بطولة كأس العالم قطر 2022، والذي سيستضيف المباراة النهائية للبطولة. 

وافتتحت العاصمة القطرية الدوحة في التاسع من سبتمبر/ أيلول الماضي، استاد لوسيل، الذي يتسع لـ80 ألف متفرج، باستضافة مباراة بين فريقي الهلال السعودي والزمالك المصري، في مباراة "كأس سوبر لوسيل".

وستكون أنظار مليارات من سكان الأرض على استاد لوسيل، يوم 18 ديسمبر/ كانون الأول المقبل، حين ستختتم قطر أول مونديال عربي في اليوم الذي تحتفل فيه الدولة بذكرى "اليوم الوطني". 

استاد لوسيل
استاد لوسيل كما بدا يوم الافتتاح - غيتي

استاد لوسيل.. "مسرح الضوء"

يقع استاد لوسيل على بُعد 20 كيلومترًا شمالي الدوحة، وقد استوحي تصميمه من تداخل الضوء والظل الذي يميّز الفنار العربي التقليدي أو الفانوس، كما يعكس هيكله وواجهته النقوش بالغة الدقة على أوعية الطعام، والأواني، وغيرها من القطع الفنية التي وجدت في أرجاء الوطن العربي والإسلامي خلال نهوض الحضارة في المنطقة.

ومع مرور الوقت خلال النهار، سيتلاشى اللون الذهبي في المساء على الواجهة الخارجية ليحاكي ألوان الأواني المعدنية القديمة، وستعمل منظومة الإضاءة المتطورة على خلق تناغم بين أضواء الاستاد والمساحات المفتوحة في واجهته، ليحاكي وهج "فانوس الفنار" حين يرحب بالمشجعين القادمين إلى الاستاد.

ويُتوّج واجهة الاستاد المتقنة، سقف مصنوع من مواد تم اختيارها بعناية، بحيث ينشر الظل في أنحاء الاستاد، لكنه يسمح في الوقت ذاته بتسلل القدر الملائم من ضوء الشمس ليلامس عشبًا من الفئة الأولى على أرضية الاستاد.

استاد لوسيل
تشكل الإضاءة الطبيعية حيزًا مهمًا من تصميم الاستاد -غيتي

وشهدت أعمال تشييد الاستاد توظيف ممارسات البناء المستدام، كما يُعاد استخدام المياه في ري النباتات بالمنطقة المحيطة بالصرح الرياضي الفريد، إلى جانب الاستفادة من أنظمة ذات كفاءة عالية للكشف عن تسرب المياه، ونجحت أعمال البناء في توفير 40% من المياه النقية مقارنة بمشاريع تشييد الاستادات التقليدية.

قلب المدينة المعاصرة

وبإمكان المشجعين الاستفادة من خدمات النقل المجانية عبر وسائل المواصلات العامة الحديثة للوصول مباشرة إلى الملعب من خلال مترو الدوحة عبر محطة لوسيل على الخط الأحمر، التي تقع على مسافة قصيرة من الملعب.

ويستضيف ملعب لوسيل 10 مباريات في كأس العالم قطر 2022، وهو ما يعد أكبر عدد من المباريات مقارنة ببقية ملاعب البطولة، منها 6 مباريات في دور المجموعات، ومباراة واحدة في كل من ثمن النهائي وربع النهائي، ونصف النهائي، إضافة إلى المباراة النهائية.

استاد لوسيل
جانب من غرف اللاعبين داخل استاد لوسيل - غيتي

وسيترك الاستاد أيضًا إرثًا من نوع آخر، حيث ستستفيد المشاريع التي سوف تستقبل العديد من مقاعده القابلة للتفكيك، والتي سيتم التبرّع بها عقب انتهاء البطولة. 

وبعد تفكيك غالبية مقاعد استاد لوسيل، سوف يخضع الموقع لعملية تحوّل شاملة، لتبرز تحت سقف الاستاد مدارس ومساكن ومتاجر ومقاهٍ وعيادات طبية، وليصبح الاستاد مركزًا مجتمعيًا فريدًا تستفيد منه المدينة التي تحتضنه.

ويتوسط الاستاد مدينة لوسيل العصرية، وهي مدينة المستقبل نظرًا إلى تمتعها بكل مرافق ومقومات الحياة العصرية، حيث دشنت قطر قبل أسبوعين فيها درب لوسيل أو "شارع الأحلام" المكون من 18 مبنى متعدد الاستخدامات، على امتداد 1.3 كيلومتر من شارع الخور الساحلي، وحتى أبراج ميدان السعد في وسط المدينة. 

لوسيل
لوسيل المدينة العصرية في قطر - غيتي

ومن المتوقع أن يستقبل المشروع المزود بمرافق خدمية ومطاعم على طول الممشى، 60 ألف شخص في اليوم الواحد خلال فترة كأس العالم، ليتحول إلى واحد من أهم المنشآت الحديثة ووجهة شاملة ومميزة في قطر. 


ولاكتشاف ميزات استاد لوسيل وخصائصه أكثر، تصحبكم العداءة القطرية مريم فريد في جولة في أرجائه، ضمن الفيديو المرفق من برنامج "مونديالنا العربي" في حلقة جديدة.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close