الأربعاء 21 Sep / September 2022

كأس السوبر.. ريال مدريد يطمح للقب قاري جديد في مواجهة فرانكفورت

كأس السوبر.. ريال مدريد يطمح للقب قاري جديد في مواجهة فرانكفورت

Changed

تقرير في مايو الماضي عن فوز ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا (الصورة: غيتي)
يلتقي ريال مدريد بطل أوروبا فريق فرانكفورت الألماني بطل يوروبا ليغ بمباراة كأس السوبر الأوروبي غدًا بالعاصمة الفنلندية هيلسنكي حيث يطمح الميرنغي للقب قاري جديد.

يقف نادي ريال مدريد الإسباني، يوم غد الأربعاء، أمام استحقاق أوروبي جديد، حين يواجه في العاصمة الفنلندية هلسنكي، فريق آينتراخت فرانكفورت الألماني، ضمن مباراة كأس السوبر الأوروبي لموسم 2021-2022. 

وتوجهت بعثة "الميرنغي" إلى هلسنكي اليوم، مدعمة بالوافد الجديد، المدافع الألماني لفريق تشيلسي سابقًا، أنتونيو روديغر، بالإضافة إلى اللاعب الجديد الفرنسي أوريلين تشواميني، الذي يراهن المدرب الإيطالي كارلو أنشلوتي على قدراته الفنية والبدنية، حيث تم استقدامه بمبلغ ناهز 80 مليون يورو، من موناكو.

واستعد "بطل أوروبا" للموسم الجديد، بجولة في الولايات المتحدة مستعيدًا لاعبيه آلفازو أودريوزولا، وبورخا مايورال، وتاكيفوسا كوبو من صفقات إعارة في إيطاليا وألمانيا وإسبانيا. 

لقاء عمره 62 عامًا

وستكون المباراة أوّل مواجهة رسمية بين الفريقين منذ لقائهما الشهير في نهائي دوري أبطال أوروبا عام 1960 على ملعب "هامبدن بارك" في غلاسغو الذي انتهى بفوز استعراضي لريال 7-3 ليحرز لقبه القاري الخامس على التوالي حينها. 

وكان ريال مدريد حقق لقب دوري أبطال أوروبا على حساب ليفربول الإنكليزي في مباراة انتهت بهدف دون رد للاعبه البرازيلي المتألق خلال هذا الموسم فينيسيوس جونيور. فيما أحرز آينتراخت فرانكفورت لقب بطولة يوروبا ليغ بعد فوزه بالنهائي على غلاسكو رينجرز الإسكتلندي بضربات الترجيح 5-4، بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1-1. 

فرانكفورت
لاعبو فرانكفورت يحتلفون بكأس يوروباليغ - غيتي

وبعد بداية متعثرة لفرانكفورت الأسبوع الماضي في الدوري الألماني، حيث سقط بنتيجة 6-1 أمام بايرن ميونخ، يتطلع مدربه أوليفر غلاسنر قدمًا لمواجهة ريال مدريد، قائلًا عن بطل أوروبا: "إنه أحد أعظم الفرق التي مرّت في التاريخ الكروي. سنستعد بأفضل طريقة ممكنة لتعزيز حظوظنا بالفوز".

ويتحمل غلاسنر مسؤولية الهزيمة الثقيلة أمام بايرن بسبب اختياره اللعب بشكل هجومي مكشوف أمام فريق يمتلك واحدًا من أسرع وأكثر خطوط الهجوم فعالية في أوروبا. 

احترام لا خوف

لكن أنشلوتي أكد على وجوب احترام المنافس الألماني، وقال لموقع البطولة الرسمي: "حقق آينتراخت فرانكفورت أمرًا مميزًا الموسم الماضي من خلال فوزه بالدوري الأوروبي لا سيما أنه لم يكن مرشحًا". 

وأضاف: "خاض الفريق مباريات رائعة وتمكن من إلحاق الهزيمة ببرشلونة في عقر دار الأخير من خلال اعتماد أسلوب لعب هجومي رائع. إنه فريق سيخلق لنا المتاعب من دون أدنى شك".

وفيما عزز الفريق الملكي رقمه القياسي في دوري أبطال أوروبا رافعًا إياه إلى 14 لقبًا، انفرد أنشلوتي بالرقم القياسي كالمدرب الأكثر حصدًا للألقاب في المسابقة الأهم قاريًا مع أربعة كؤوس، بالإضافة لنجاحه بقيادة "الملكي" للقب 35 بالدوري الإسباني في تاريخه الموسم الماضي.

المدرب الإيطالي المحنك، البالغ من العمر 63 عامًا، قال في تصريحاته للموقع نفسه: "نشعر بأن أحدًا لا يجب أن يأخذ مكاننا وهذا الأمر يعتبر حافزًا كبيرًا لنا لمواصلة الانتصارات".

بالمقابل أكد نجم فرانكفورت، والحارس الاحتياطي في منتخب ألمانيا كيفن تراب، احترامه لريال مدريد دون خوف من مواجهته، داعيًا زملاءه إلى أن يكونوا فريقًا صعب المراس أمام "الميرنغي"، وأن يقدموا مباراة مليئة بالكفاح، دون استسلام.

ويخوض ريال مدريد مباراة الكأس السوبر للمرة الثامنة في تاريخه، حيث سبق له أن احرزها أربع مرات، فيما لم يخسر أنشلوتي أي مباراة خاضها في "السوبر"، فتوج فيها كمدرب لميلان الإيطالي عامي 2003 و2007 ومع ريال مدريد عام 2014، بينما سيلعب فرانكفورت الذي توج بأول لقب أوروبي منذ 42 عامًا مباراته الأولى في SUPER CUP.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close