الأربعاء 8 فبراير / فبراير 2023

برلين تدرس اقتراح وارسو.. "الناتو" يطلب "تعجيل إرسال أسلحة" إلى كييف

برلين تدرس اقتراح وارسو.. "الناتو" يطلب "تعجيل إرسال أسلحة" إلى كييف

Changed

حلقة من "تقدير موقف" تضيء على إشكاليات تسليح القوات الأوكرانية والسيناريوهات المترتبة عليها (الصورة: غيتي)
قال وزير الدفاع البولندي إنه طلب موافقة برلين لإرسال دبابات ليوبارد إلى أوكرانيا لصد الهجوم الروسي.

أعلن متحدث باسم الحكومة الألمانية، اليوم الثلاثاء، أنها ستدرس "بالسرعة اللازمة" طلب وارسو السماح لها بإرسال 14 دبابة ثقيلة من طراز "ليوبارد 2" ألمانية الصنع إلى كييف، بهدف مساعدتها في صدّ الهجوم الروسي.

وقال المتحدث: "تلقينا الطلب... سنعالجه بالسرعة اللازمة بموجب الآلية المحددة".

وكان وزير الدفاع البولندي ماريوش بلاشتشاك قد أعلن اليوم أنه طلب موافقة برلين لإرسال دبابات ليوبارد إلى أوكرانيا، حيث تواصل القوات الروسية إعلان إحرازها تقدمًا على الأرض.

ومنذ أيام يخضع المستشار الألماني أولاف شولتس لضغوط متزايدة لإعطاء موافقته للدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي الراغبة بذلك، على إرسال الدبابات إلى كييف، لكنه لا يزال مترددًا في الموافقة حتى الآن. واقترحت بولندا وفنلندا إرسال دبابات ليوبارد تملكانها، إلا أن إعادة تصديرها تتطلب موافقة برلين.

تعجيل إرسال أسلحة ثقيلة

وقال رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي للصحافة: "آمل أن يأتي رد الألمان بسرعة هذه المرة، لأن الألمان يتأخرون ويماطلون ويتصرفون بطريقة يصعب فهمها".

وفي سياق متصل، حث ينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي الأعضاء اليوم الثلاثاء على تعجيل إرسال أسلحة ثقيلة وأكثر تقدمًا لصد القوات الروسية في أوكرانيا، وعبر عن ثقته في التوصل قريبًا إلى حل بخصوص تسليم دبابات مقاتلة لكييف.

وكان ستولتنبرغ يتحدث في مؤتمر صحافي مشترك مع بوريس بيستوريوس وزير الدفاع الألماني الجديد، الذي قال إن حكومته ستتخذ قرارًا على وجه السرعة بخصوص الدبابات إن وُجد الإجماع.

وظهر الحزب الاشتراكي الديمقراطي، المنتمي إليه شولتس، ممتنعًا، بسبب القلق من أن تتسبب التحركات المفاجئة في مزيد من التصعيد من موسكو.

وقال مصدر بوزارة الدفاع الألمانية لوكالة "رويترز"، إن بولندا تقدمت بطلب رسمي للحكومة الألمانية للسماح لها بتوريد ما يصل إلى 14 دبابة ليوبارد 2 إيه.4 إلى أوكرانيا، ما يزيد من الضغوط الواقعة على برلين.

"لحظات حرجة من الحرب"

وحث ماريوش بلاشتاك وزير الدفاع البولندي ألمانيا على منحه الضوء الأخضر لإرسال المركبات الثقيلة. وكتب عبر تويتر: "هذه قضيتنا المشتركة، لأن أمن أوروبا بأكملها على المحك!".

وقال ستولتنبرغ للصحافيين: "في هذه اللحظة الحرجة من الحرب، علينا مد أوكرانيا بنظم أثقل وأكثر تقدمًا، وعلينا أن نفعل ذلك على نحو أسرع".

وأضاف: "لذلك أرحب بنقاشنا اليوم، ناقشنا مسألة الدبابات المقاتلة، المشاورات مع الحلفاء ستستمر وأنا واثق أننا سنتوصل إلى حل قريبًا".

هذا وقال بيستوريوس إن ألمانيا لا تقف في طريق الدول الأخرى لتدريب القوات الأوكرانية على استخدام دبابات ليوبارد بينما تتواصل المحادثات. وأضاف أن من الخطأ قول إن "هناك شقاقًا أو إن ألمانيا منعزلة".

وقال إن شولتس يحاول الحصول على إجماع حول مسألة الدبابات، مضيفًا أن حلف شمال الأطلسي يجب ألا يكون طرفًا في الحرب في أوكرانيا.

من جهته، أوضح إيبرهارد تسورن المفتش العام لوزارة الدفاع الألمانية اليوم الثلاثاء في مؤتمر للدفاع من تنظيم صحيفة هاندلسبلات في برلين أن قرار إرسال دبابات ليوبارد إلى أوكرانيا سيُتخذ على المستوى السياسي فحسب.

وأشارت أنالينا بيربوك وزيرة الخارجية الألمانية يوم الأحد إلى انفراجة محتملة حينما قالت إن حكومتها لن تقف في طريق بولندا إذا أرادت إرسال دباباتها من طراز‭‭ ‬‬‭‬‬ليوبارد 2‭‬‬ إلى أوكرانيا.

لكن مسؤولًا بوزارة الخارجية الألمانية بدا أنه يسعى لتهدئة أثر هذه التعليقات، إذ قال إن شولتس سيبت في أمر إرسال الدبابات.

المصادر:
العربي- وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close