الأربعاء 8 فبراير / فبراير 2023

دبابات أميركية إلى أوكرانيا.. ميدفيديف: روسيا لديها ما يكفي من الأسلحة لمواصلة القتال

دبابات أميركية إلى أوكرانيا.. ميدفيديف: روسيا لديها ما يكفي من الأسلحة لمواصلة القتال

Changed

تقرير لـ"العربي" عن رفض ألمانيا تسليم دبابات "ليوبارد" المتطورة إلى أوكرانيا (الصورة: رويترز)
ردّ ديمتري ميدفيديف على تقارير غربية تفيد بنقص في مخزون روسيا الحربي، بالتأكيد على أن بلاده لديها ما يكفي لمواصلة القتال في أوكرانيا.

أكّد الرئيس الروسي السابق ديمتري ميدفيديف الذي يشغل حاليًا منصب نائب رئيس مجلس الأمن الروسي اليوم الثلاثاء أن مخزونات بلاده من الأسلحة تكفي لمواصلة القتال في أوكرانيا. 

جاء ذلك خلال زيارة ميدفيديف لمصنع ينتج بنادق كلاشينكوف في إيجيفسك، ردًا على تقارير غربية أفادت بأن روسيا تعاني من نقصٍ في مخزونها الحربي من الصواريخ والمدفعية.

وقال الرئيس السابق: "خصومنا يراقبون الوضع، ويدلون بتصريحات بصفة دورية عن أننا ليس لدينا هذا أو ذاك.. أريد أن أخيب آمالهم. لدينا ما يكفي من كل شيء".

وكان مسؤولون عسكريون أوكرانيون وغربيون، قد كشفوا مؤخرًا أن روسيا تواجه نقصًا في الأسلحة بعدما أطلقت الآلاف من قذائف المدفعية والصواريخ على أوكرانيا، منذ بداية الهجوم العسكري قبل 11 شهرًا بالضبط.

تزايد الطلب على المسيرات

كما ظهر ميدفيديف في مقطع مصور على قناته على تطبيق "تيليغرام"، وهو يتفقد بنادق كلاشينكوف وقذائف مدفعية وصواريخ وطائرات مُسيرة.

فميدفيديف وهو الآن رئيس للجنة العسكرية الصناعية الروسية الجديدة، التي تشرف على إنتاج الأسلحة لدعم الحرب.

وتابع ميدفيديف خلال زيارته بأن الطلب على الطائرات المُسيرة مرتفع جدًا فيما تسميه موسكو "عمليتها العسكرية الخاصة" في أوكرانيا.

وتستخدم كل من روسيا وأوكرانيا الطائرات المُسيرة في هجمات متعددة منذ بداية الحرب لأنها رخيصة الثمن ودقيقة نسبيًا وتعتبر أكثر أمانًا من الطائرات التي يقودها طيار.

وزودت إيران روسيا بما يسمى "طائرات مُسيرة انتحارية"، بالإضافة إلى صواريخ أرض-جو في الصراع مع أوكرانيا، مما أدى إلى فرض عقوبات غربية جديدة على طهران.

زيارة ميدفيديف لمصنع ينتج بنادق كلاشينكوف في إيجيفسك – غيتي
زيارة ميدفيديف لمصنع ينتج بنادق كلاشينكوف في إيجيفسك – غيتي

دبابات أميركية إلى أوكرانيا

في سياق منفصل، أعلن مسؤولان أميركيان لوكالة "رويترز" اليوم الثلاثاء، أن الولايات المتحدة ستتخلى فيما يبدو عن معارضتها لإرسال دبابات من طراز "إم وان أبرامز" إلى أوكرانيا، وربما يصدر إعلان بهذا الصدد هذا الأسبوع.

في المقابل، نفى المسؤولان اللذان تحدثا شريطة عدم الكشف عن هويتهما، علمهما باتخاذ قرار أميركي نهائي بإرسال هذه الدبابات إلى أوكرانيا، مرجّحين أن يصدر إعلان رسمي بهذا الصدد خلال الأسبوع الجاري.

بدورها، نقلت "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين أن إدارة بايدن تميل نحو إرسال عدد كبير من دبابات "أبرامز M1" إلى أوكرانيا، وهي خطوة ربما تشجع ألمانيا على اتخاذ إجراء مماثل.

فوفق الصحيفة الأميركية يعدّ إرسال هذه الدبابات جزءا من تفاهم دبلوماسي أوسع مع ألمانيا، إذ من المرتقب أن توافق برلين على تسليم كييف عددا أقل من دبابات "ليوبارد 2" المنتظرة.

في هذا الإطار، كانت موسكو قد حذّرت برلين من تسليم كييف دبابات ليوبارد منبّهةً إلى أن ذلك "سيترك أثرًا لا يمحى" على العلاقات مع ألمانيا.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close